رئيس حزب الوفد
د.عبد السند يمامة
رئيس مجلس الإدارة
د.أيمن محسب
رئيس التحرير
عاطف خليل
رئيس حزب الوفد
د.عبد السند يمامة
رئيس مجلس الإدارة
د.أيمن محسب
رئيس التحرير
عاطف خليل

54 يوماً قادت سائق أوبر على طريق القصاص لحبيبة

الشابة الراحلة حبيبة
الشابة الراحلة حبيبة الشمّاع

أصدرت محكمة الجنايات، أمس الاثنين، حُكم القصاص العادل في حق سائق أوبر محمود هاشم بعد أن تسبب بسوء تدبيره في وفاة الشابة الراحلة حبيبة الشمّاع. 

اقرأ أيضاً: النيابة في قضية ضحية أوبر: حبيبة آثرت الموت على فعال المُتهم 
 

قضت جنايات القاهرة المُنعقدة في مجمع محاكم القاهرة الجديدة بمُعاقبة المُدان بالسجن 15 سنة مع تغريمه 50 ألف جنيه وإلغاء رخصة القيادة له. 

ويأمل المُجتمع أن يُمثل حكم المحكمة رادعاً لمن تُسول له نفسه إتيان هذا الفعل من جديد بأي صورة من الصور. 

المُتهم المُدان 

وخلال ما يلي من سطور نسرد التسلسل الزمني للقصة المُروعة منذ وقوعها على طريق السويس وحتى حُكم المحكمة على مدار 54 يوماً:

21 فبراير: الفتاة حبيبة الشمّاع تقفز من سيارة تابعة لتطبيق أوبر، وتُخبر أحد المارة أن السائق حاول اختطافها. 

24 فبراير: الداخلية تكشف مُلابسات الواقعة، وتُعلن قبضها على السائق المُدان، وأشار البيان إلى أن للسائق معلومات جنائية. 

بيان الداخلية 

14 مارس: وفاة الشابة حبيبة الشمّاع بعد تدهور حالتها الصحية بسبب مُضاعفات نزيف المخ الذي عانت منه بسبب الاصطدام بالأرض بعد السقوط من السيارة. 

حبيبة الشمّاع

25 مارس: النائب العام يُقرر إحالة المُتهم لمحكمة الجنايات لاتهامه بمحاولة خطف المجني عليها وتعاطي المخدرات. 

15 إبريل: محكمة الجنايات تعقد أول جلسات القضية، والمُتهم دافع فيها عن نفسه. 

وقدمت النيابة العامة مُرافعتها، وترافع كذلك الدفاع والمُدعي بالحق المدني. 

وعقب انتهاء الجلسة أصدرت المحكمة حُكمها بمُعاقبة المُتهم بالسجن المُشدد 15 سنة. 

وقضت المحكمة بتغريمه مبلغ 50 ألف جنيه، ومُصادرة رخصة القيادة. 

صدر الحكم برئاسة المستشار عاطف رزق، وعضوية المستشارين محمد فرج السعدني وخالد شكري عثمان، وأمانة سر ‏شريف محمد علي.‏

المُتهم