رئيس حزب الوفد
د.عبد السند يمامة
رئيس مجلس الإدارة
د.أيمن محسب
رئيس التحرير
د. وجدى زين الدين
رئيس حزب الوفد
د.عبد السند يمامة
رئيس مجلس الإدارة
د.أيمن محسب
رئيس التحرير
د. وجدى زين الدين

محمود عباس يكلف الدكتور محمد مصطفى بتشكيل الحكومة الفلسطينية الجديدة

الرئيس الفلسطيني
الرئيس الفلسطيني محمود عباس

كلف الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، الدكتور محمد مصطفى بتشكيل الحكومة الجديدة، وفقا لما ذكرته فضائية “ القاهرة الإخبارية” في نبأ عاجل.

 

 

يشار إلى أن محمد أشتيه  قدم في 26 فبراير الماضي استقالة حكومته، وكلفه عباس بالاستمرار بتسيير الأعمال إلى حين تشكيل حكومة جديدة.

وأشارت المصادر إلى أن الإعلان عن تعيين مصطفى سيتم مساء يوم الثلاثاء.

 

نتنياهو: حماس لم تقدم حتى الآن إجابة حقيقية حول إطلاق سراح الرهائن

 

وفي سياق آخر، صرح رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، بأن حركة "حماس" الفلسطينية لم تقدم حتى الآن "إجابة حقيقية" على صفقة وقف إطلاق النار في قطاع غزة مقابل إطلاق سراح الرهائن، وتواصل طرح مطالب غير مقبولة ولا تريد إحراز تقدم في المفاوضات.

وأضاف نتنياهو خلال اجتماعه مع ممثلي الرهائن الإسرائيليين: "لو أمكنني، سأكون سعيدًا بإخباركم أخبارًا جيدة اليوم، وحتى الآن، لم يكن هناك أي رد فعل حقيقي من "حماس"، إنهم ما زالوا يقدمون مطالب غير مقبولة، ولا يريدون المضي قدمًا، بل يريدون أيضًا تأجيج الوضع".

وفي سياق متصل، أكدت الفصائل الفلسطينية في قطاع غزة، يوم أمس الأربعاء، موقفها الموحد بأنه "لا اتفاق أو صفقات تبادل للأسرى مع إسرائيل إلا بوقف شامل لإطلاق النار"، وقالت في بيان، نقلته قناة "الأقصى" الفلسطينية: "نؤكد على موقفنا الوطني الموحد بأنه لا اتفاق ولا صفقات تبادل إلا بوقف شامل للعدوان على شعبنا الفلسطيني".

وأضاف البيان أن "إدارة الشأن الفلسطيني بما فيه قطاع غزة هو شأن وطني فلسطيني داخلي ولن نسمح للاحتلال وداعميه التدخل أو فرض الوصاية على شعبنا بأي شكل من الأشكال".

ويواصل الجيش الإسرائيلي عملياته العسكرية ضد قطاع غزة، منذ السابع من أكتوبر الماضي، حينما أعلنت حركة حماس، التي تسيطر على القطاع بدء عملية"طوفان الأقصى"، حيث أطلقت آلاف الصواريخ من غزة على إسرائيل واقتحمت قواتها بلدات إسرائيلية متاخمة للقطاع، ما تسبب بمقتل نحو 1200 إسرائيلي علاوة على أسر نحو 250 آخرين.

وتخللت المعارك هدنة دامت 7 أيام جرى التوصل إليها بوساطة مصرية قطرية أمريكية، تم خلالها تبادل أسرى من النساء والأطفال وإدخال كميات متفق عليها من المساعدات إلى قطاع غزة، قبل أن تتجدد العمليات العسكرية، في الأول من ديسمبر الماضي.