رئيس حزب الوفد
د.عبد السند يمامة
رئيس مجلس الإدارة
د.أيمن محسب
رئيس التحرير
د. وجدى زين الدين
رئيس حزب الوفد
د.عبد السند يمامة
رئيس مجلس الإدارة
د.أيمن محسب
رئيس التحرير
د. وجدى زين الدين

"مناهضة ختان الإناث" ورشة عمل بمستشفيات جامعة سوهاج

بوابة الوفد الإلكترونية

 

شهد الدكتور حسان النعماني رئيس جامعة سوهاج، جانب من فعاليات ورشة عمل بعنوان "مناهضة ختان الإناث" التي ينظمها قسم النسا والتوليد بمستشفيات جامعة سوهاج، بالتعاون مع الجمعية الملكية لأمراض النساء والتوليد بإنجلترا، وذلك بقاعة المؤتمرات الصغري بالمبني التعليمي الملحق بالمستشفي الجامعي الجديد بمدينة سوهاج الجديدة، بحضور الدكتور مجدي القاضي عميد كلية الطب البشري، ولفيف من أعضاء هيئة التدريس بأقسام النسا والتوليد بسوهاج وخارجها. 


 

وألقى الدكتور حسان النعماني كلمة رحب فيها بضيوف الجامعة من ممثلي الجمعية الملكية لأمراض النساء والتوليد بإنجلترا، موضحاً أن هذه  الورشة تأتي في إطار توجهات الرئيس السيسي بالاهتمام بصحة وحقوق المرأة، ودور الجآمعة في التفاعل مع القضايا المجتمعية ومحاوله حلها، موضحاً انه خلال  الورشة تعد تطبيق عملي  للأدوار التي تتبناها الجامعة في شتى القضايا المجتمعية من أجل الوصول الي حلول ناجزة لها، لافتاً الي أن الورشة تناولت البعد الديني والقانوني والطبي، تجاه ظاهرة ختان الاناث وما يترتب عليها من اضرار  بالغة تمس حياة السيدات في سن مبكرة وتضر بالمجتمع ككل، وكذلك التوضيح للأطباء حجم هذه الأضرار وكيفية أن ينجوا بأنفسهم من الوقوع تحت طائلة القانون جراء ارتكاب هذه الأفعال الغير طبية أو قانونية.   


 

ومن جهته أوضح الدكتور محدي القاضي انه تم استعراض عدد من الأبحاث المنشورة في هذا الشأن، موضحاً ان قسم النساء والتوليد بجامعة سوهاج كان له السبق في نشر عدد من الأبحاث عن ختان الإناث في المجلات الدولية فاز من خلالها بجائزة من الفيدرالية الدولية لأمراض النساء والتوليد في وقت سابق، مضيفاً أن الندوة تطرقت الي التشخيص الطبي والمعتقدات والموروثات الخاطئة عن ظاهرة "ختان الإناث" وهي قضية مجتمعية نهى عنها القانون والدين والأعراف، وأن الجوهر هو التمسك بتعاليم الدين و الثقافة الطبية السليمة بما يضمن  للفتاة أن تحمي نفسها من استئصال أي أجزاء لها من الجسم، موجهاً شكر للدكتور حسان النعماني رئيس الجامعة لمشاركته في فعاليات الورشة وما يقدمه من دعم مستمر لكلية الطب البشري. 


 

ومن جهته قال الدكتور أحمد حامد مدير المستشفي الجامعي الجديد أن الورشة تنظم لأول مرة في المركز التعليمي الملحق بالمستشفى الجامعي الجديد، وشارك فيها أكثر من ٨٠ طبيب من ذات التخصص من داخل الجامعة وخارجها علي مستوي محافظة سوهاج، مضيفاً ان المتدربين سيحصلون علي شهادة حضور للدورة واختيار عدد منهم للقيام بعملية التدريب للورشة لتوسيع نطاق الاستفادة ليشمل ربوع المحافظة. 


 

وأوضح الدكتور عادل الخلفي استاذ القانون الجنائي بكلية الحقوق جامعة سوهاج، الجوانب القانونية في مصر والخاصة بالتدرج القانوني الذي حدث في موضوع ختان الاناث كونه جنحة في القانون الجنائي السابق ثم تحول الي جناية في قانون ٢٠١٦، تلاه تشديد العقوبة في في عام ٢٠٢١ لتصل الي جناية مستعرضا القانون بشكل مفصل في هذه القضية. 


 

وأكد الدكتور احمد غانم الشريف المستشار القانوني للنقابة الفرعية للأطباء بسوهاج أن ظاهرة ختان الإناث قضية لا يستهان بها ولذلك غلظ المشرع العقوبة عليها، وشملت ولي الأمر والطبيب مرتكب الواقعة وحولها من جنحة الي جناية، وتصل عقوبتها الي السجن ٢٠ عاماً للطبيب، يعقبها توقيع العقوبة التكميلية التي تفصله عن ممارسة المهنة لمدة ٥ سنوات واغلاق المنشأه الطبية والغاء رخصة مزاولة المهنة. 


 

جدير بالذكر ان الورشة حاضر فيها تخبة متميزة من أعضاء هيئة التدريس بالجامعة والجامعات الأخري منهم الدكتور حسن شحاتة نائب رئيس الجمعية الملكية، والدكتور أحمد فوزي أستاذ جراحة أمراض النساء والتوليد بكلية الطب جامعة الإسكندرية, والدكتور عبد الحميد عطية أستاذ أمراض النساء والتوليد بجامعة القاهرة، والدكتور حسين الجارحي مدير مركز التدريب الإقليمي بالجامعة، ولفيف من أعضاء التدريس بمحافظة سوهاج ومنتسبي وزارة الصحة.