رئيس حزب الوفد
د.عبد السند يمامة
رئيس مجلس الإدارة
د.أيمن محسب
رئيس التحرير
عاطف خليل
رئيس حزب الوفد
د.عبد السند يمامة
رئيس مجلس الإدارة
د.أيمن محسب
رئيس التحرير
عاطف خليل

سكرتير عام البحيرة يؤدي صلاة العيد بمسجد التوبة

صلاة العيد بالبحيرة
صلاة العيد بالبحيرة

أدى اللواء محمد شوقي بدر - السكرتير العام لمحافظة البحيرة، صلاة عيد الأضحى المبارك بمسجد التوبة في مدينة دمنهور، بحضور  كامل غطاس - السكرتير العام ، و محمد كجك - رئيس مركز ومدينة دمنهور،  والقيادات التنفيذية والأمنية والدينية بالمحافظة، ورجال الدين الإسلامي بالأوقاف والأزهر والوعظ وحشد كبير من المصلين من أبناء مدينة دمنهور والمناطق المجاورة.

وتناولت خطبة عيد الأضحى المبارك  أن «الأعياد أيام خير وبركة ومواسم فرحة وبهجة حيث تتلاقى الوجوه والقلوب، البسمة الصافية والسعادة الصادقة، ويوم عيد الأضحى المبارك من أعظم أيام الله عز وجل، حيث يقول النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: (إِنَّ أَعْظَمَ الأَيَّامِ عِنْدَ اللَّهِ -تَبَارَكَ وَتَعَالَى- يَوْمُ النَّحْرِ ثُمَّ يَوْمُ الْقَرِّ) لأن الناس يقرون فيه بمنی بعد فراغهم من أعمال يوم النحر».

وقد شهدت صلاة العيد أجواءً مليئة بالفرحة والسعادة، حيث حضر المواطنون وبدؤا فى التوافد على ساحات الصلاة منذ ساعات الصباح الباكر و أبدى الحضور سعادتهم بالمناسبة وتبادلوا التهاني والتبريكات بمناسبة العيد.

واكد الدكتور محمد أبو حطب وكيل وزارة الأوقاف بالبحيرة ، أن في عيد الأضحى تتجلى مظاهر الفرح وتتلاقى مواطن السرور، حيث يفرح حجاج بيت الله الحرام بأداء مناسكهم، بعد أن أتم الله عليهم النعمة والمنة بطوافهم بالبيت الحرام، وسعيهم بين الصفا والمروة، ووقوفهم على عرفات حيث التعرض للبركات والرحمات كما يفرح المسلمون في بقاع الدنيا بذبح الأضاحي تقرباً إلى الله (عز وجل)، وإدخال السرور على الفقراء والمحتاجين، وتحقيقاً للتكافل والتراحم بين أبناء المجتمع.

مشيرة إلى أن العيد فرصة لتوطيد العلاقات الاجتماعية بالتزاور والتلاقي وصلة الأرحام، ونشر المودة والرحمة بين الناس.