عاجل
رئيس حزب الوفد
د.عبد السند يمامة
رئيس مجلس الإدارة
د.أيمن محسب
رئيس التحرير
د. وجدى زين الدين
رئيس حزب الوفد
د.عبد السند يمامة
رئيس مجلس الإدارة
د.أيمن محسب
رئيس التحرير
د. وجدى زين الدين

كواليس جريمة إنهاء حياة شاب قلما بالقليوبية|يكشفها الشهود العيان

الضحية
الضحية

تباشر جهات التحقيق بالقليوبية التحقيق في واقعة مشاجرة قلما دائرة مركز شرطة قليوب بمحافظة القليوبية، خلال تدخله لفض مشاجرة مع أهله، تعدَّى عليه الطرف الآخر"سائق"، بسكين وطعنه بالفخذ أودت بحياته، وقد استمعت إدارة ضباط المباحث بمديرية أمن القليوبية، لأقوال عددٍ من شهود العيان، لكشف ملابسات مقتل شاب بقرية قلما في قليوب، كما تم فحص كاميرات المراقبة المحيطة بمكان الجريمة. 

 

 القبض على المتهم بإنهاء حياة شاب قلما بالقليوبية: 

كما استمع رجال المباحث بمديرية أمن القليوبية، لأقوال أفراد أسرة المجني عليه، وذكروا أنه تعرض لاعتداء على يد متهم وهو سائق ويدعي م. ص، خلال مشاجرة  مما أسفر عن مقتله، متأثرًَا بالإصابات التي لحقت به، وتم نقل جثته إلى مستشفى قليوب العام، إذْ قررت النيابة تشريح الجثة، والتصريح بدفنها، وطلبت تحريات المباحث حول الواقعة، وباشرت التحقيق.

 التحريات الأولية في واقعة إنهاء حياة شاب قلما بالقليوبية: 

    وكشفت التحريات الأولية لجهات التحقيق بالقليوبية، في واقعة مقتل شاب يدعى محمد مسعد، مقيم بقرية قلما دائرة مركز شرطة قليوب بمحافظة القليوبية، أنه خلال تدخله لفض مشاجرة مع أهله، تعدى عليه الطرف الآخر بسكين وطعنه بالفخذ أودت بحياته.

 قد ألقت الأجهزة الأمنية بالقليوبية، القبض على المتهم مرتكب الواقعة ويدعي م. ص سائق، وتم التحفظ على السلاح المستخدم في الواقعة، وحرر محضر بالواقعة وأمرت جهات التحقيق، بانتداب الطب الشرعي لتشريح جثة المتوفى والتصريح بالدفن عقب ذلك وطلبت تحريات المباحث حول الواقعة، وملابستها وسؤال أهلية المتوفى وشهود العيان بالواقعة وملابساتها.

بداية واقعة إنهاء حياة شاب قلما بالقليوبية: 

البداية عندما تلقت الأجهزة الأمنية بالقليوبية إخطارًا من شرطة النجدة يفيد بمصرع شاب يدعى محمد.م، بطعنة نفاذة بسكين أودت بحياته. 

على الفور انتقلت الأجهزة الأمنية لمكان الحادث، وتبيَّن أنه عندما تدخل الشاب المجني عليه لفض مشاجرة نشبت مع عائلته وبعض الأشخاص، وخلال تدخله للدفاع عن عائلته تعدى عليه الطرف الآخر بسلاح أبيض، مما أودى بحياته، وتحرر محضر بالواقعة وتولت الجهات المعنية التحقيق والتي أصدرت قرارها السابق.