رئيس حزب الوفد
د.عبد السند يمامة
رئيس مجلس الإدارة
د.أيمن محسب
رئيس التحرير
عاطف خليل
رئيس حزب الوفد
د.عبد السند يمامة
رئيس مجلس الإدارة
د.أيمن محسب
رئيس التحرير
عاطف خليل

نقابة التشكيليين.. انتحال صفة وإهدار للمال العام

الدكتورة صفية القبانى
الدكتورة صفية القبانى

استمراراً لباقى المخالفات التى ترتكبها نقيبة الفنانين التشكيليين الدكتورة صفية القبانى بعد ان ادعت على خلاف الحقيقة باستخدام أوراق غير حقيقية استقالات واستبعاد لعدد ١٢ عضو مجلس إدارة منتخب من إجمالى ١٥ عضواً فى سابقة غير مشهودة فى أى نقابة أخرى وكان من بينهم الأمين العام للنقابة الدكتورة ريهام عمران ووكيل النقابة الدكتور عادل عبدالرحمن بالرغم من أنهم معترف بأحقيتهم فى المجلس باعتماد من وزارة الثقافة الجهة الإشرافية على النقابة، واستعانت بأشخاص غير منتخبين وليس لهم صفة شرعية فى مجلس إدارة النقابة وهو ما أكده رفض وزارة الثقافة اعتماد هؤلاء منتحلين الصفة لمخالفته للقانون واللائحة، وكان ذلك محاولة فاشلة من النقيبة لتتمكن من إعادة فتح الحسابات البنكية المجمدة منذ عامين، حيث تم تجميد الحسابات الخاصة بالنقابة داخل البنك العربى الأفريقى وبنك الإسكندرية فى حين تم التحفظ على حساب اخر بالبنك الأهلى المصرى بناء على طلب الأمين العام دكتورة ريهام عمران لتخوفها على أموال النقابة، ومؤخراً فى محاولة أخرى لفك تجميد الحسابات بالبنوك لجأت النقيبة إلى إقامة دعاوى قضائية ضد البنوك وحكمت المحكمة بعدم الاختصاص القيمى.

قالت ريهام عمران، أمين عام نقابة التشكيليين، إن النقابة لا تمتلك حسابات بنكية فى البنك الأهلى، والذى تم فتحه بالمخالفة للمادة ٤٢ من قانون النقابة حيث قامت النقيبة وأمينة الصندوق بفتحه منفردتين، وتم التحفظ على هذا الحساب لاحقاً بناءً على شكاوى من الأمين العام، حيث إنه لا يحق فتح حسابات بنكية إلا بموافقة المجلس المنتخب كاملاً ١٨ عضواً، لذلك فإن جميع الأموال التى تدخل النقابة والتى تقدر بقيمة 300 ألف جنيه شهرياً بالإضافة إلى نسبة 2% للنقابة عن الاعمال الفنية وغيرها من موارد النقابة، جميع هذه الأموال لا يتم إيداعها بالحساب الرسمى للنقابة ببنك الإسكندرية منذ أغسطس ٢٠٢١ بالمخالفة للقانون، على الرغم من أن الإيداع متاح وطبقاً للقانون يجب توريدها للبنك خلال 7 أيام من تاريخ التحصيل.

وأشارت عمران إلى أن هناك طرقاً غير مشروعة يتم من خلالها التحصل على أموال الأعضاء حيث تم استحداث أسماء خاصة بالعضوية منها مسمى «منتسب ثابت» وهو غير مدرج ضمن مسمى العضويات، كما تم خداع الأعضاء وراغبى الإشتراك فى عضوية النقابة من خلال الإعلان عن زيادة قيمة المعاش من 75 جنيهاً إلى 900 جنيه على خلاف الحقيقة وعلى أثر ذلك الإعلان قام عدد كبير جداً بدفع الاشتراكات والمتأخرات والمقدرة بمئات الآلاف وفى النهاية لم يحصلوا على شىء. 

وأضافت عمران أن كارنيهات العضوية الصادرة من النقابة والموقعة باسم الأمين العام غير حقيقية، حيث إن هذا التوقيع ليس توقيعها وإنما هو محاولة لانتحال صفتها النقابية، وهو إجراء غير قانونى لذلك كل الإجراءات التى تتم من النقيبة صفية القبانى مخالفة للقانون.