رئيس حزب الوفد
د.عبد السند يمامة
رئيس مجلس الإدارة
د.أيمن محسب
رئيس التحرير
د. وجدى زين الدين
رئيس حزب الوفد
د.عبد السند يمامة
رئيس مجلس الإدارة
د.أيمن محسب
رئيس التحرير
د. وجدى زين الدين

أصل سيدنا النبى مالوش زى

إقرار الأنبياء بالإيمان به وبنصره

د. مجدى عاشور
د. مجدى عاشور

كلما كنت محبوبًا كنت مطلوبًا؛ ليظهر محبك على الكون فضلك فتكون مرغوبًا، بل لو كان محبك قادرًا، لهيأ لك الدنيا والآخرة فتكون دومًا فيهما حاضرًا، وأبرز اسمك فكان عنوانًا لكل الوجود، وأذاع وصفك حتى يعرفك كل موجود، وصار يشتاق لمحياك السيد والعبد والكبير والمولود.. لم ينل أحد «حظه من ذلك مثل حبيبك سيد الوجود: {وَإِذْ أَخَذَ اللَّهُ مِيثَاقَ النَّبِيِّينَ لَمَا آتَيْتُكُم مِّن كِتَابٍ وَحِكْمَةٍ ثُمَّ جَاءَكُمْ رَسُولٌ مُّصَدِّقٌ لِّمَا مَعَكُمْ لَتُؤْمِنُنَّ بِهِ وَلَتَنصُرُنَّهُ ۚ قَالَ أَأَقْرَرْتُمْ وَأَخَذْتُمْ عَلَىٰ ذَٰلِكُمْ إِصْرِي ۖ قَالُوا أَقْرَرْنَا ۚ قَالَ فَاشْهَدُوا وَأَنَا مَعَكُم مِّنَ الشَّاهِدِينَ} آل عمران 81.

(صلى الله عليه وآله وسلم)