رئيس حزب الوفد
د.عبد السند يمامة
رئيس مجلس الإدارة
د.أيمن محسب
رئيس التحرير
د. وجدى زين الدين
رئيس حزب الوفد
د.عبد السند يمامة
رئيس مجلس الإدارة
د.أيمن محسب
رئيس التحرير
د. وجدى زين الدين

انطلاق النسخة الأولى من معرض هيئة الرقابة المالية بمحافظات مصر

معرض الرقابة المالية
معرض الرقابة المالية

افتتح الدكتور محمد فريد رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية والدكتورة منال عوض محافظ دمياط المعرض الأول للخدمات المالية غير المصرفية بمحافظات مصر، والذي يتم تنظيمه وذلك بمناسبة بدء فعاليات النسخة الأولى من مؤتمر الهيئة المقام تحت عنوان "بناء القدرات لتعزيز التنمية" والمقرر عقده بجميع محافظات مصر بهدف تعريف مجتمع المال والأعمال وأصحاب المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر وكافة فئات المجتمع بالأنشطة والخدمات المالية غير المصرفية لتمكينهم من الاستفادة منها لتطوير وتنمية أعمالهم والتي تدور حول أنشطة وحلول الاستثمار والادخار والتأمين.
وذلك بحضور أحمد الشيخ رئيس البورصة المصرية ومحمد الصياد نائب رئيس الهيئة والدكتور محمد عبد العزيز مساعد رئيس الهيئة ومحمد عياد مدير المركز الإعلامي بالهيئة، وقيادات القطاع المالي غير المصرفي ممثلين عن سوق رأس المال ونشاط التأمين وأنشطة التمويل غير المصرفي.
أشار الدكتور محمد فريد أن المعرض شهد تمثيل وحضور جيد من كافة أطراف القطاع المالي غير المصرفي منهم المؤسسات العاملة في كافة الأنشطة المالية غير المصرفية والاتحاد المهنية المرتبطة بها بالإضافة إلى الاقبال الكبير من مواطني دمياط على حضور المؤتمر والتعرف على الخدمات المالية غير المصرفية وكيفية الاستفادة منها.
وأضاف الدكتور فريد أن تنظيم مثل هذه المؤتمرات سوف يعود بالنفع على المجتمع ككل حسث سياعد الشركات والمؤسسات من تطوير منتجاتها لتتناسب مع احتياجات المواطنين من خلال التواصل المباشر معهم خلال فعاليات المعرض الذي يعد فرصة للنقاش بين أفراد المجتمع وممثلي المؤسسات المالية غير المصرفية كما سياهم في نشر الوعي والثقافة المالية لدى فئات المجتمع مما يساهم في تسهيل عملية الوصول والحصول على التمويل المناسب لكل منهم للتوسع أو البدء في نشاط اقتصادي يساعدهم في تحسين مستواهم المعيشي.
وأكد الدكتور محمد فريد أن مؤتمر هيئة الرقابة المالية الأول "بناء القدرات لتعزيز التنمية" والذي تم تنظيم المؤتمر الأول له في دمياط من المقرر أن يتم تنظيمه تباعا بكافة محافظات مصر بهدف تعزيز مستويات الشمول المالي من خلال تحسين زيادة قاعدة المستفيدين من الأنشطة والخدمات المالية غير المصرفية لتشمل كافة أقاليم وهو ما يساهم
بشكل أكبر في دفع عجلة النمو للاقتصاد القومي.
من جانبها عبرت الوزيرة الدكتورة منال عوض محافظ دمياط، عن شكرها وتقديرها لهيئة الرقابة المالية على اختيار محافظة دمياط لتكون المحطة الأولى وأول نسخة من مؤتمرها بالمحافظات، وأشارت أن المعرض والمؤتمر نقطة تحول وبداية لتنويع الحلول التمويلية لأبناء المحافظة لمساعدتهم على تعزيز قدراتهم المالية وتطوير أحوالهم المعيشية والاستثمارية، موضحة أن اليوم حافل بالفعاليات حيث يتضمن أنشطة تعليمية لطلبة الجامعة ومعرض لأهل المحافظة مؤتمر يضم ممثلي مجتمع الأعمال بالمحافظة.