عاجل
رئيس حزب الوفد
د.عبد السند يمامة
رئيس مجلس الإدارة
د.أيمن محسب
رئيس التحرير
د. وجدى زين الدين
رئيس حزب الوفد
د.عبد السند يمامة
رئيس مجلس الإدارة
د.أيمن محسب
رئيس التحرير
د. وجدى زين الدين

دعمنا الشيطان.. كواليس انقلاب شباب أمريكي على بايدن بسبب غزة (فيديو)

غزة
غزة

قال إيهاب عباس الكاتب والمحلل السياسي إن الشباب الأمريكي أصبح أكثر إطلاعا على الأحداث الخارجيه من حوله، وشاهد أزدواجيه المعايير بين حربين روسيا وأوكرانيا وإسرائيل وفلسطين في غزة، وزيف الشعارات التي ترفعها الولايات المتحدة الأمريكية.

وأضاف عباس خلال مداخلة هاتفية مع الاعلامية إنجي أنور ببرنامج مصر جديدة الذي يذاع على قضائية “إي تي سي” مساء اليوم الأربعاء، أنه كان هناك هجوم من  عدد من الطلاب على وزيرة الخارجية الأمريكية السابقة هيلاري كلينتون خلال فعالية "السينما لأجل السلام" في العاصمة الألمانية برلين، وذلك بسبب مواقفها تجاه العدوان الإسرائيلي على غزة، مؤكدا أن ملاحقه السياسيين الأمريكيين ليس بجديد فمنذ اعمال آلة القتل الإسرائيليه في فلسطين أصبح من المعتاد مقاطعة وملاحقة السياسيين الامريكان وحدث هذا مع لينكن وهيلري كلينتون.

مقاطعة وملاحقة السياسيين أصبحت مثل كرة الثلج 

 وأشار إلى أن مقاطعة وملاحقة السياسيين أصبحت مثل كرة الثلج وفي ازدياد كامل، لافتا إلى أن كثير من الشباب والطلاب ومنهم من شارك في حملة بايدن ودعموا الحزب الديمقراطي تراجعوا ووجدوا أنفسهم وقفوا موقف خطا وأنهم دعموا الشيطان بحسب قولهم وأنهم يرون أيديهم ملطخة بالدماء بعد متابعة ما يحدث في غزة.

وأعربت الصين اليوم  الأربعاء ، عن بالغ إحباطها واستيائها من قيام الولايات المتحدة مجددا باستخدام حق النقض (الفيتو) ضد مشروع قرار لمجلس الأمن الدولي بشأن الوقف الإنساني الفوري لإطلاق النار في غزة، حسبما أفادت متحدثة باسم وزارة الخارجية الصينية.

وقالت المتحدثة ماو نينغ تعقيبا على استخدام الولايات المتحدة الفيتو ضد مشروع القرار المقدم من الجزائر، - وفقا لوكالة الأنباء الصينية - إن "استخدام الولايات المتحدة الفيتو يدفع الوضع في غزة إلى وضع أكثر خطورة.

وبحسب التقارير، فإن هذه هي المرة الثالثة التي تستخدم الولايات المتحدة فيها الفيتو ضد مشروع قرار متعلق بالصراع في غزة.

وأضافت ماو أن الصراع الفلسطيني-الإسرائيلي الممتد أدى إلى وضع إنساني مدمر في غزة وأثر بشدة على السلام والاستقرار على الصعيد الإقليمي، حاثة مجلس الأمن الدولي على اتخاذ إجراءات فورية للدفع نحو وقف إطلاق النار.

وتابعت ماو، قائلة إن مشروع القرار الذي قدمته الجزائر نيابة عن الدول العربية يطالب بوقف فوري لإطلاق النار في غزة، وإطلاق سراح جميع الرهائن بشكل فوري، وضمان دخول المساعدات الإنسانية، ورفض التهجير القسري.

وأضافت المتحدثة أنه بسبب الوضع الملح واستنادا لأقل المتطلبات الإنسانية، دعمت الأغلبية الساحقة من أعضاء مجلس الأمن الدولي مشروع القرار، وصوتت الصين لصالح القرار.

وأعربت ماو عن استعداد الصين للعمل مع جميع الأطراف في المجتمع الدولي لدفع مجلس الأمن لاتخاذ المزيد من الإجراءات المسؤولة والهادفة، والعمل دون كلل من أجل وقف إطلاق النار في غزة في وقت مبكر، والتخفيف من خطورة الوضع الإنساني، وتعزيز تنفيذ حل الدولتين وتحقيق السلام والاستقرار بشكل دائم في الشرق الأوسط.