عاجل
رئيس حزب الوفد
د.عبد السند يمامة
رئيس مجلس الإدارة
د.أيمن محسب
رئيس التحرير
د. وجدى زين الدين
رئيس حزب الوفد
د.عبد السند يمامة
رئيس مجلس الإدارة
د.أيمن محسب
رئيس التحرير
د. وجدى زين الدين

زاهي حواس: المتاحف العالمية تسلك سلوكًا استعماريًا وتحتفظ بالآثار المصرية المسروقة

الدكتور زاهي حواس
الدكتور زاهي حواس

أكد الدكتور زاهي حواس، أن الثقافة الأثرية لمصر غير موجودة والاكتشافات الأخيرة أعادت الفخر بالآثار المصري، موضحًا أنه سيتم تثقيف المواطن المصري بالثقافة الآثرية من خلال الفعاليات المقبلة.

افتتاح المتحف المصري الكبير

وأوضح "حواس"، خلال حواره مع الإعلامي أسامة كمال، ببرنامج "مساء دي أم سي"، المُذاع عبر شاشة "دي أم سي"،  أن مصر تمتلك أعظم المعابد في العالم، مشددًا على أن الجميع يسئل عن افتتاح المتحف المصري الكبير وسيكون له صدى عالمي على أعلى مستوى، مؤكدًا أن المتاحف العالمية تسلك سلوكًا استعماريًا وتحتفظ بالآثار المصري التي سرقها الاحتلال، منوهًا بأنه شارك في إحدى مناظرات جامعة أوكسفورد وطالب بإعادة الآثار المصرية من الخارج.

 

وشدد زاهي حواس، 3 قطع أثرية يجب أن يعودوا إلى أرض مصر ونعرضهم في المتحف الكبير وهم "رأس نفرتيتي التي تم الاثبات أنها خرجت من مصر بطريقة غير شرعية، وحجر رشيد والقبة السماوية، منوهًا بانه يسعى لاستغلال شهرته في الخارج من أجل المطالبة بإعادة حجر رشيد إلى مصر، مؤكدًا أنه ويجب إعادة إحياء فكرة "المؤتمر العالمي لاسترداد الآثار المهربة والمسروقة"، وهناك متابعة شخصية من الرئيس عبدالفتاح السيسي لهذه الحملة.

روى الدكتور زاهي حواس، عالم الآثار المصرية، كواليس مرضه الأخير، مؤكدًا أن البعض قال له إن هذا المرض بسبب «لعنة الفراعنة»، على سبيل المزاح.

وقال «حواس»، خلال حواره ببرنامج «آخر النهار»، عبر قناة «النهار»، الثلاثاء، إنه بدأ يشعر بآلام في الساق اليمنى خلال إلقائه المحاضرات.

وأضاف أن بعض الأطباء نصحوه بتخفيض وزنه وتناول بعض الأدوية، ولكن طبيب مصري نصحه بإجراء عملية «تغيير مفصل»، والتي ستعيده كما كان من قبل خلال شهرين.

وأوضح «حواس»، أن أجرى العملية في مستشفى هايدلبرج في ألمانيا، تحت إشراف طبيب ألماني، وكان مساعده طبيب مصري، متابعًا: «عملت علاج طبيعى، ثم مشيت بعكاز فترة.. معنديش آلام دلوقتي ولا باخد دواء.. الناس بتقولي ده لعنة الفراعنة».