رئيس حزب الوفد
د.عبد السند يمامة
رئيس مجلس الإدارة
د.أيمن محسب
رئيس التحرير
عاطف خليل
رئيس حزب الوفد
د.عبد السند يمامة
رئيس مجلس الإدارة
د.أيمن محسب
رئيس التحرير
عاطف خليل

علاقة سامة تُسطر كلمة الختام في حياة شابة يافعة

علاقة سامة - تعبيرية
علاقة سامة - تعبيرية

أنهى الشرير في قصتنا حياة فتاة في عُمر الزهور بعد أن استدرجها لوكر الثعبان وطحن عظامها بعد أن سحقها بسواعده الإجرامية. 

سارت الضحية على درب الضياع حتى أسقطت نفسها في الوحل الذي سطر بمدادٍ أسود كلمة النهاية في قصتها مع الدُنيا. 

اقرأ أيضًا: بسبب ساندويتش.. عاملة في مطعم تفقد حياتها

تأتينا الحكاية من ولاية إنديانا الأمريكية التي عثرت فيها السلطات المعنية على جثمان الشابة فاليري تيندال – 17 سنة بعد الإعلان عن تغيبها منذ ما يقارب 6 أشهر.

وألقت الشرطة القبض على جار العائلة ويُدعى باتريك سكوت، ووجهت له جهات الإدعاء اتهاماً بإنهاء الحياة، وتم احتجازه في سجن مقاطعة راش.

وبحسب تقرير نشرته شبكة فوكس نيوز الأمريكية فإن المُتهم سكوت اعترف للشرطة أنه خنق الضحية باستخدام حزام، وذلك في غرفة نوم منزله يوم 7 يونيو الماضي.

وقال المُتهم الذي يبلغ من العُمر 59 سنة: "لقد وضعت الحزام حول رقبتها، وواصلت الإمساك به حتى لفظت أنفاسها الأخيرة".

وبرر الجاني جريمته البشعة بالقول إن الضحية حاولت إغوائه وابتزازه حتى يشتري لها سيارة جديدة، على حد قوله. 

وأكد الجاني على أنه احتفظ بجثمان الضحية في مكتبه حتى تمكن من صناعة صندوق لها لدفنها به.

الجاني 

تفاصيل العلاقة بين الجاني والمجني عليها 

ولفت التقرير إلى أن علاقة الراحلة مع الجاني كانت في الأساس علاقة عمل، وكانت الضحية تعمل بمقابلٍ مالي في أعمال جز العشب لصالح أعماله في مجال تنسيق الحدائق بالصيف.

وقالت السيدة شينا سانديفور، والدة المجني عليها :"ابنتي كانت على علاقة بالجاني، كانا صديقين، وكانت تعمل معه".

وأضافت :"ابنتي الراحلة كانت صديقة حفيدته، وكُنا نخرج معهم للتنزه">

وأكدت الأم على أنها شعرت بعدم الراحة بسبب علاقة ابنتها بالرجل الذي يكبرها في السن، وقالت عنه :"كان يتصرف كحبيبٍ غيور عليها"، وكان يتتبع هاتفها المحمول.

ولم تكن ترى المجني عليها أي مُشكلة في علاقتها بالرجل لكونه رئيسها في العمل.

وستكشف الأيام المُقبلة المزيد من التفاصيل عن الجريمة البشعة، والدوافع الحقيقية للقيام بها لدى الجاني، وسيكون أهل المجني عليها تواقين لحُكم القصاص في حق من هانت في عينيه روح فقيدتهم الغالية. 

المجني عليها