رئيس حزب الوفد
د.عبد السند يمامة
رئيس مجلس الإدارة
د.أيمن محسب
رئيس التحرير
د. وجدى زين الدين
رئيس حزب الوفد
د.عبد السند يمامة
رئيس مجلس الإدارة
د.أيمن محسب
رئيس التحرير
د. وجدى زين الدين

الإعدام لـ4 أشقاء قتلوا شخصا بسبب خلافات فى القناطر الخيرية

محكمة أرشيفية
محكمة أرشيفية

قضت الدائرة الأولى بمحكمة جنايات شبرا الخيمة، بالإعدام شنقا لـ 4 أشقاء متهمين بقتل شخص بسبب خلافات سابقة بينهم، بدائرة مركز القناطر الخيرية، لفضيلة مفتى الجمهورية لإبداء الرأى الشرعى فى إعدامهم جراء ما افترفوه.

صدر القرار  برئاسة المستشار أيمن فؤاد فهمى، وعضوية المستشارين محمد عبد الواحد السيد عبده بحيرى، ووليد أبو المعاطى محمد، وأمانة سر إيهاب سليمان حلمى

تضمن أمر الإحالة القضية رقم 29928 لسنة 2022 جنايات القناطر الخيرية، والمقيدة برقم 4467 لسنة 2022 كلى جنوب بنها، أن المتهمين "هشام س ع"، 20 سنة، ميكانيكى، و"هانى س ع"، 26 سنة، سائق، و"عمرو س ع"، 22 سنة، عامل، و"أحمد س ع"، 25 سنة، عامل، وجميعهم مقيمين قرية قرنفيل بالقناطر الخيرية القليوبية، لأنهم فى يوم 30 / 11 / 2022، بدائرة مركز شرطة القناطر الخيرية، قتلوا عمد المجنى عليه "أحمد محمد عبد العزيز بحيري" مع سبق الإصرار والترصد بأن بيتوا النية وعقدوا العزم المصمم على قتله إثر خلافات سابقة فيما بينهم أعدوا أدوات بطشهم سلاح نارى "فرد خرطوش" وذخائر، وسكاكين وتوجهوا إلى حيث أيقنوا تواجده سلفا - مسكن المجنى عليه وتحينوا فرصة الإجهاز عليه.

وتابع أمر الإحالة، أنه ما أن ظفروا به حتى اقترب منه الأول وباغته بإطلاق عيار نارى صوبه استقر بصدره فسقط أرضًا مضرجا فى دمائه، ووالى باقى المتهمين جرمهم وتعدوا عليه بأن أشهروا السكاكين حيازتهم وسددوا له عدة طعنات برأسه وعموم جسده قاصدين من ذلك إزهاق روحه، فأحدثوا به الإصابات الموصوفة بتقرير الصفة التشريحية المرفق بالأوراق والتى أودت بحياته على النحو المبين بالتحقيقات.

وأوضح أمر الإحالة، أنه اقترنت تلك الجناية بجناية أخرى إذ أنهم فى ذات الزمان والمكان أنهم شرعوا فى قتل المجنى عليه إبراهيم عبد المنعم إبراهيم، عمدا مع سبق الإصرار بأن عقدوا العزم وبيتوا النية على قتله لمنعه من الزود عن المجنى عليه وإنقاذه فتعدوا عليه ضربًا بأن أشهروا السكاكين حيازتهم وسددوا له عدة طعنات بساعده وعموم جسده قاصدين من ذلك إزهاق روحه فأحدثوا به الإصابات الموصوفة بالتقرير الطبى - المرفق بالأوراق، والتى كادت أن تودى بحياته إلا أنه قد خاب أثر جريمتهم لسبب لا دخل لإرادتهم فيه ألا وهو مداركة المجنى عليه بالعلاج على النحو المبين بالتحقيقات.

واستطرد أمر الإحالة أنهم حازوا وأحرزوا بغير ترخيص سلاحًا ناريا غير مششحن فرد خرطوش) حازوا وأحرزوا ذخائر (طلقة مما تستعمل فى السلاح النارى موضوع الاتهام السابق دون أن يكون مرخصًا له فى حيازتها أو إحرازها، حازوا وأحرزوا اسلحة بيضاء (سكاكين) بدون مسوغ قانونى من الضرورة المهنية أو الحرفية.