رئيس حزب الوفد
د.عبد السند يمامة
رئيس مجلس الإدارة
د.أيمن محسب
رئيس التحرير
د. وجدى زين الدين
رئيس حزب الوفد
د.عبد السند يمامة
رئيس مجلس الإدارة
د.أيمن محسب
رئيس التحرير
د. وجدى زين الدين

الجاليات الفلسطينية: يجب تدخل العدل الدولية لوقف جرائم إسرائيل على غزة

محكمة العدل الدولية
محكمة العدل الدولية


شدد رئيس اتحاد الجاليات الفلسطينية، واثق سعادة، على أهمية تدخل محكمة العدل الدولية من أجل وقف جرائم الإبادة الجماعية، التي ترتكبها قوات الاحتلال الإسرائيلي بحق الشعب الفلسطيني على أرضه.

 

وقال “ سعادة” خلال تصريحاته عبر فضائية “القاهرة الإخبارية”، اليوم الإثنين،  إن محكمة العدل الدولية يجب أن تأخذ بعين الاعتبار خطورة ما يجري من جرائم في فلسطين، مشددًا على وجوب المسارعة إلى فرض خطوات حاسمة لوقف هذه الجرائم.

 

وأضاف أنه يجب أن ندعم دولة جنوب أفريقيا عن طريق التوجه إلى السلطات الأخرى مثل الأمم المتحدة ومجلس الأمن .

 

وواصل سعادة  أن  وجود شق مهم وهو أن جنوب أفريقيا طالبت محكمة العدل الدولية بوقف الإبادة الجماعية، ولم تطالب بوقف إطلاق النار، وهو ما يثير توقعات بشأن رفع جنوب أفريقيا دعوى أخرى بشأن وقف إطلاق النار.

وأكمل دولة جنوب أفريقيا في حاجة إلى الدعم الدولي والعربي عبر البناء على قرار المحكمة الدولية، ومن ثم تفعيل المادة الثامنة للمحكمة، وهو أنه على هذه الدول الذهاب إلى مجلس الأمن والأمم المتحدة حتى يحق لنا تشكيل قوة طوارئ لحماية المدنيين الفلسطينيين ووقف الإبادة الجماعية.

 

حزب الله: قصفنا مقر قيادة ‏الجولان في نفح بـ 60 صاروخ كاتيوشا


 

وفي سياق متصل، استهدفت المقاومة الإسلامية في لبنان حزب الله، مقر قيادة ‏فرقة الجولان في نفح بستين صاروخ كاتيوشا.

 

 

 

وقال حزب الله: دعماً لشعبنا الفلسطيني الصامد في قطاع غزة وإسناداً لمقاومته الباسلة ‌‌‌‏والشريفة، ورداً على العدوان ‏الصهيوني على محيط مدينة بعلبك في البقاع والاعتداءات على القرى والمنازل المدنية، ‌‎استهدف ‏مجاهدو ‏المقاومة الإسلامية عند الساعة 04:00‌‌‌‎ ‎من بعد ظهر يوم الاثنين 26-02-2024، مقر قيادة ‏فرقة الجولان في نفح بستين صاروخ كاتيوشا. ‏

 

 

 

على جانب آخر، سمح الجيش الإسرائيلي اليوم الإثنين، بنشر معلومات جديدة حول الليلة التي سبقت هجوم 7 أكتوبر.

 

وفي المعلومات أنه ليل السادس من أكتوبر، اكتشفت وكالات الاستخبارات الإسرائيلية تفعيل مئات شرائح الاتصال الإسرائيلية للهواتف المحمولة التي تم تفعيلها في قطاع غزة من قبل عناصر حماس.

 

 

 

واعتبر هذا الإجراء غير عادي إلى حد كبير، وهو إشارة إلى نية معينة مفادها أن حماس قد تشن هجوما.

 

 

 

وقد وصلت المعلومات إلى رئيس الأركان الإسرائيلي في تلك الليلة لكنها لم تبلغ إلى المستوى السياسي.

 

 

 

وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ألقى بمسؤولية الفشل الأمني على عاتق الأجهزة الأمنية والاستخبارات في أحداث 7 أكتوبر، لكنه اعتذر في وقت لاحق عن هذه التصريحات.