رئيس حزب الوفد
د.عبد السند يمامة
رئيس مجلس الإدارة
د.أيمن محسب
رئيس التحرير
د. وجدى زين الدين
رئيس حزب الوفد
د.عبد السند يمامة
رئيس مجلس الإدارة
د.أيمن محسب
رئيس التحرير
د. وجدى زين الدين

وزيرة الهجرة تستقبل نائب رئيس فرع اتحاد المصريين في الخارج بالولايات المتحدة

بوابة الوفد الإلكترونية

 استقبلت السفيرة سها جندي، وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، الدكتور عصام الدين بسيوني، نائب رئيس فرع الاتحاد العام للمصريين في الخارج بالولايات المتحدة الأمريكية ومقيم بولاية نيويورك، وكان اللقاء بحضور السفير عمرو عباس، مساعد وزيرة الهجرة لشئون الجاليات، والأستاذة سلمى صقر، معاون الوزيرة لشئون الجاليات والهيئات الدولية.

 من جانبها، أعربت السفيرة سها جندي عن سعادتها بما تم من تنسيق مع جميع أقطاب ورموز المصريين بالخارج وممثلي الاتحاد العام للمصريين بالخارج، لافتة إلى الملحمة الوطنية المبهرة التي قدمها المصريون بالخارج في لجان الاقتراع بالسفارات والقنصليات أثناء تصويتهم في الانتخابات الرئاسية المصرية 2024 التي أجريت في أيام الجمعة والسبت والأحد 1 و2 و3 ديسمبر الجاري.

 وخلال اللقاء، حرصت السفيرة سها جندي على إطلاع الدكتور عصام الدين بسيوني على جهود الوزارة لصالح المصريين بالخارج، وتوفير عدد من المحفزات والميزات المقدمة خصيصا لهم بالتعاون مع الجهات المعنية، وعلى رأسها إعادة إطلاق مبادرة "سيارات المصريين بالخارج" للمرة الثانية بعد تصديق السيد رئيس الجمهورية، حتى يتمكن كل مصري بالخارج من الاستفادة من القانون، بالإضافة إلى مبادرة تسوية الموقف التجنيدي للمصريين بالخارج التي انتهت يوم 14 أكتوبر الماضي.

 كما لفتت وزيرة الهجرة إلى التعاون مع البنك المركزي المصري، لتقديم التيسيرات للمصريين بالخارج عبر مختلف الأوعية الادخارية من خلال إصدار شهادات دولارية استثمارية بعائد عالي يعد الأعلى على مستوى العالم، فضلا عن التعاون مع وزارة الإسكان والاتفاق على الترويج لمشروعاتها خلال الجولات الخارجية كما تم طرح أراضي ووحدات سكنية بتسهيلات مميزة للمصريين بالخارج، بالإضافة إلى التعاون مع وزارة الطيران من خلال باقة من التخفيضات للمسافرين على شركة "مصر للطيران" من وإلى مصر، مؤكدة أنه سيتم قريبًا إطلاق تطبيق إلكتروني هاتفي يوفر على جميع المصريين في الخارج التواصل بسهولة والاستفادة من هذه المحفزات دون جهد.

 كما تناولت سيادتها أيضًا الحديث عن الوثيقة التأمينية "معاش بكره بالدولار" التي كانت مطلبًا مهمًا لكثير من المصريين، وهي أحدث وثيقة تأمين للمواطنين المصريين في الخارج الذين يرغبون في الحصول على معاش شهري بالدولار، بحيث توفر الوثيقة حماية تأمينية بالإضافة إلى مميزات استثمار ادخارية لتحقيق مستقبل آمن بعد التقدم في العمر والوصول إلى سن المعاش، وقد تم الإعلان عن هذه الوثيقة بالتعاون فيما بين وزارة الهجرة، والهيئة العامة للرقابة المالية وشركة مصر لتأمينات الحياة، ووعدت سيادتها بأن يتم موافاة الاتحاد العام للمصريين في الخارج بكل تفاصيل ومزايا هذه الوثيقة التأمينية.

وتابعت وزيرة الهجرة أن مصر تسابق الزمن لتحقيق معدلات نمو في ظل كل التحديات المحيطة بها من أوبئة أو حروب وكوارث طبيعية وأزمات في الطاقة والعمالة، وأكدت قائلة: "إن مصر حريصة على سداد كافة التزاماتها المالية وسط كل هذه الأزمات العالمية، في الوقت الذي أعلنت فيه بنوك عالمية كبرى إفلاسها".

 من ناحيته، أعرب الدكتور عصام الدين بسيوني، نائب رئيس فرع الاتحاد العام للمصريين في الخارج بالولايات المتحدة الأمريكية، عن بالغ سعادته بلقاء السيدة وزيرة الهجرة في إطار وجوده في مصر حاليًا لقضاء إجازته، وذلك بعد أن أدلى بصوته في الانتخابات الرئاسية المصرية بلجنة الاقتراع في نيويورك، موجهًا كل الشكر للسفيرة سها جندي على جهودها وتواصلها مع أبناء مصر بالخارج أثناء فترة التصويت بالخارج، مما أدى إلى وجود هذا الحشد الانتخابي الكبير من أبناء مصر حول العالم في هذا الاستحقاق الدستوري المهم، فالمصريون في كل مكان يشعرون بالمسئولية دائمًا تجاه وطنهم ويرغبون في تقديم أي شئ له.

 كما أعرب بسيوني عن استعداد الاتحاد العام للمصريين في الخارج لدعم كل مجهودات الوزارة، وعن حرصه على عرض كل ما تقدمه الوزارة من محفزات وميزات للمصريين في الخارج، واستعرض كذلك عدة مقترحات يرى فيها مبادرات جيدة في سبيل دعم الاقتصاد الوطني، خاصة من خلال شهادات الاستثمار الدولارية في البنوك المصرية، مشيرًا إلى أن الاتحاد مستعد لعرض هذه المقترحات على المصريين بالخارج، وقد رحبت السيدة الوزيرة بذلك وقالت إننا مستعدون للتعاون مع أبنائنا بالخارج ونشجع أي مقترحات من شأنها أن تسهم في تعزيز التواصل واستدامته فيما بين أبناء مصر بالخارج والدولة المصرية.