رئيس حزب الوفد
د.عبد السند يمامة
رئيس مجلس الإدارة
د.أيمن محسب
رئيس التحرير
د. وجدى زين الدين
رئيس حزب الوفد
د.عبد السند يمامة
رئيس مجلس الإدارة
د.أيمن محسب
رئيس التحرير
د. وجدى زين الدين

د. وجدي زين الدين يروي موقفًا مأسويًا خلال تغطيته انتخابات سابقة

د. وجدي زين الدين
د. وجدي زين الدين رئيس تحرير جريدة وبوابة الوفد

أشاد د. وجدي زين الدين، رئيس تحرير جريدة وبوابة الوفد، بحرص الدولة المصرية على توفير سبل الراحة للمرشحين على منصب رئيس الجمهورية، وعدم تعرض حملاتهم الانتخابية ومؤيديهم لأي مضايقات أو تحرش على غرار ما كان يحدث في السابق، مؤكدًا أن ذلك يصب في مصلحة الدولة المصرية وتحسين صورتها على مستوى العالم.

 

وشدد زين الدين، خلال فقرته الأسبوعية مع الإعلامي محمد شردي، مقدم برنامج “الحياة اليوم”، المذاع عبر فضائية “الحياة”، مساء الخميس، على أن شركة المتحدة للإعلام أتاحت 100 دقيقة للمرشحين لعرض برامجهم الانتخابية، بل أن وسائل الإعلام كانت تركض ورائهم من أجل إجراء الحوارات التلفزيونية والصحفية، وهو ما أكده المرشحون في كلامهم أكثر من مرة.

وتطرق رئيس تحرير جريدة وبوابة الوفد، إلى الحديث عن موقفًا مأساويًا تعرض له خلال تغطيته الانتخابات في محافظتي دمياط وبورسعيد، حيث تم حمله من قبل مجهولون و"اترمى في الترعة".

والتقط الإعلامي محمد شردي، أطراف الحديث معقبًا على مقارنة د. وجدي زين الدين بين صعوبات الانتخابات سابقًا والسهولة المتوفرة للمرشحين حاليًا خاصة المعارضين منهم، ذاكرًا أنه كان تعرض للاعتقال في محافظة بورسعيد بسبب عقد الدكتور نعمان جمعة، رئيس حزب الوفد الأسبق، الذي كان مرشحًا في الانتخابات الرئاسية في عام 2005، لقاء جماهيريًا هناك.

شاهد الفيديو..