رئيس حزب الوفد
د.عبد السند يمامة
رئيس مجلس الإدارة
د.أيمن محسب
رئيس التحرير
د. وجدى زين الدين
رئيس حزب الوفد
د.عبد السند يمامة
رئيس مجلس الإدارة
د.أيمن محسب
رئيس التحرير
د. وجدى زين الدين

مهرجان الجونة السينمائي 2023| استئناف فعاليات الدورة السادسة بطابع فلسطيني

مهرجان الجونة السينمائي
مهرجان الجونة السينمائي 2023

تعود فعاليات مهرجان الجونة السينمائي التي تعرضت للتأجيل مرتين بسبب الأحداث العصيبة التي يعيشها الشعب الفلسطيني جراء الحرب في غزة، منذ مطلع أكتوبر الماضي، قبل أيام من إقامة فعاليات الدورة السادسة من المهرجان.

الموعد الجديد لمهرجان الجونة السينمائي بعد تأجيله مرتين

ومن المقرر أن تنطلق فعاليات الدورة السادسة من مهرجان الجونة السينمائي 2023 في الفترة بين 14 - 21 ديسمبر القادم.

 

 ستأخذ الدورة السادسة من مهرجان الجونة السينمائي طابعًا فلسطينيًا استثنائيًا بالتزامن مع حرب غزة، بالتعاون مع مؤسسة الفيلم الفلسطيني التي ستعرض مجموعة من الأفلام الفلسطينية النادرة.

وكانت قد أعلنت إدارة المهرجان عن تأجيل الفعاليات حتى 27 أكتوبر، كما جاء في بيانها الرسمي "فى خضم هذه الأحداث المؤسفة تتجلى أهمية الإنسانية والتعاطف بين الشعوب، وفرصة أن يسود السلام، وسوف ينعكس شعار المهرجان الرئيسى سينما من أجل الإنسانية على أنشطة المهرجان.


واستكمل البيان: أننا نؤمن إيمانًا قويًا في قدرة السينما على توحيد كافة الأطياف والفئات، وبالرغم من أننا نعي صعوبة الوضع الحالي إلا أننا رأينا أنه من واجبنا أن نلتزم بإقامة المهرجان بدورته السادسة 2023، ونحن نقدر بشدة تفهم سيادتكم للتغيرات الطارئة التي فرضتها علينا الظروف الحالية ونتطلع للترحيب بسيادتكم قريبًا في النسخة السادسة من مهرجان الجونة السينمائي.

 

وتم التأجيل للمرة الثانية لأجل غير مسمى بسبب تصاعد الأحداث في غزة، والتبرع بمبلغ 5 ملايين دولار للهلال الأحمر المصري، ليعود بموعد جديد خلال ديسمبر القادم.

 

 

وكشف مدير المهرجان، خلال كلمته عن اسم رئيسة لجنة تحكيم الأفلام الروائية الطويلة، وهي المخرجة البوسنية ياسميلا زبانيتش، التي برزت موهبتها على المستوى الدولي من خلال فيلمها الشهير "كو فاديس، عايدة؟" الذي نافس على "الأسد الذهبي" في مهرجان فينيسيا السينمائي 2020، وترشّح للـ"أوسكار" والـ"بافتا"، كما أنه فاز بجائزة "نجمة الجونة الذهبية" في مسابقة الأفلام الروائية الطويلة لعام 2020.


ونوه التميمي في كلمته إلى "برنامج الاحتفاء بالسينما السودانية"، مؤكداً أن "مهرجان الجونة تبنى سابقاً عرض الكثير من أفضل إنتاجات السينما السودانية في تاريخها، وكان أبرزها فيلم «ستموت في العشرين»، وهذه السنة، سيتم عرض فيلم «وداعا جوليا»". مضيفاً "أننا في حاجة للاطلاع على أفضل الإنتاجات السينمائية في المنطقة العربية والدولية".


ووجه التميمي الشكر لوجود ماريان خوري كمديرة فنية للمهرجان في دورته السادسة. مؤكداً أنها "إضافة مهمة جداً تأتي في إطار خطة استراتيجة المهرجان، وكذلك الناقد أندرو محسن كمبرمج لأفلام الدورة الحالية". مشيراً إلى "وجود الكثير من الأفلام المميزة هذا العام".


من جانبها، أعربت المديرة الفنية لمهرجان الجونة السينمائي، ماريان خوري عن "سعادتها بالانضمام إلى فريق عمل دؤوب على رأسه انتشال التميمي، مدير المهرجان، والثقة التي منحتها إياها إدارة المهرجان".


وأكدت خوري أن "مهرجان الجونة يعود بعد توقف عام شهد الكثير من التحديات في مجال صناعة السينما، بالإضافة إلى المنافسة مع العديد من المهرجانات الأخرى التي ظهرت في المنطقة، وهو ما وضعته إدارة المهرجان في اعتبارها لتكون عودته هذا العام أقوى مما كانت عليه".


وأعربت النجمة يسرا، عضو اللجنة الاستشارية العليا لمهرجان الجونة السينمائي، عن سعادتها بالدورة السادسة والتي تمنت أن تكون أفضل من الدورة الأولى.


وأكدت يسرا في كلمتها خلال المؤتمر الصحفي أن "غياب المهرجان كان مؤثرًا لدى جميع صناع السينما"، كاشفة عن مفاجأة جديدة بحفل الافتتاح حيث سيتم عرض فيلم قصير للمخرج عمرو سلامة وهو أمر لم يحدث من قبل.
وأضافت يسرا في كلماتها: "السينما صناعة مهمة، وهي عقل وثقافة وضمير الأمة، وأتمنى من الإعلام الاهتمام بالورش والأفلام، خصوصًا مع وجود ماريان خوري كمديرة فنية للمهرجان، والتي خرجت من عائلة المخرج الكبير يوسف شاهين، وقدمت أعمالًا رائعة ومميز، حيث إن وجودها أحدث فارقًا هامًا في هذه الدورة".


ووجهت النجمة الكبيرة يسرا، الشكر لمدير المهرجان انتشال التميمي على "مجهوده الدائم بالمهرجان"، كما شكرت مؤسس المهرجان نجيب ساويرس، ومؤسس الجونة سميح ساويرس حيث إنهما "العمود الفقري للمهرجان" مؤكدة أن "حبهما للفن والسينما وتقديرهما لقيمة الفن يجعل هناك روح جيدة بالعمل".


وعلقت يسرا على تكريم المخرج مروان حامد مشيرة إلى "قبوله باستحسان كبير من الجميع". مؤكدة على "استحقاقه هذا التكريم".