عاجل
رئيس حزب الوفد
د.عبد السند يمامة
رئيس مجلس الإدارة
د.أيمن محسب
رئيس التحرير
د. وجدى زين الدين
رئيس حزب الوفد
د.عبد السند يمامة
رئيس مجلس الإدارة
د.أيمن محسب
رئيس التحرير
د. وجدى زين الدين

"أحد المخلع".. ذكرى معجرة السيد المسيح في شفاء مريض بيت حسدا

قصة أحد المخلع
قصة أحد المخلع

تحتفل الكنيسة القبطية، غدًا الأحد، ببداية الاسبوع الخامس من فترة الصوم الكبير التي بدأت في مارس الماضي والمقرر أن تنتهي 5 مايو المقبل، ويعرف بـ" المخلع".

تحمل آحاد الصوم قصص روحية متنوعة وتعيد تذكار أحداث تاريخية شهدها السيد المسيح قبل أحداث الصلب والقيامة من بيت الأموات من أجل خلاص الأمة من عصور الضلال والظلام.

قصة أحد المخلع في سطور  

يحمل الاسبوع الخامس قصة  "المخلع" مريض بيت حسدا، والمقصود به اسم أرامي يعني في أصله كلمة بيت الرحمة، ويعود إلى قصد الشخص الذي شفاه السيد المسيح بمعجزة كبيرة وتمكن من الركة بعدما قضى 38 عام مشلولًا ولا يتحرك من سريره.

تردد الكنائس القبطية عدد من القراءات الخاصة بفترة المخلع والإصحاح المخصص للاسبوع الخامس، خلال أداء مراسم صلوات القداس الإلهي وفق الطقوس المعتادة.

وتروي هذه القصة تفاصيل لها معاني روحية كبيرة عندما جلس "مريض بيت حسدا" وكانت على مقربه من بِركة ماء كان يجتمع حولها عدد من المرضى من أجل الشفاء، وكان ينزل ملاكا يحرك مياه البركة ثم يشفون ودار حوراًا بين المريض والسيد المسيح الذي سأله "تريد أن تبرأ"،فقال له "ياسيدي ليس لي انسانًا ليلقيني في البركة متى تحركت المياه"، ورده المسيح ثم قال: " قم أحمل سريرك وأمش" ( يو 8:5)، وتحققت المعجزة التي تعيد الكنيسة ذكراها في هذا التاريخ سنويًا.

 المناسبات في الكنيسة القبطية

يحصد الأقباط حصيلة التراث المسيحي العريق التي شهدته الكنيسة المصرية، وتعيد إحياء ذكرى عدد من الفعاليات فمنذ أيام شهدت احتفالات بمناسبة عيد البشارة التي تعيد ذكرى بشرى مولد المسيح حين ظهر الملاك غبريال  إلى السيدة العذراء ليخبرها بحملها وأن ف أحشائها مخلص الأمة، ويأتي ذلك بالتزامن مع الفترة المقدسة التي تعرف بـ الصوم الكبير تستمر لمدة ٥٥ يوما، وينتهي باحتفالية عيد القيامة المجيد المقرر في مايو المقبل.

وجاء هذا بعد فترات من الكنائس فعاليات روحية بمناسبة “صوم يونان” واستمر حتى “فصح يونان” الذي اقيم بالكنائس في مختلف الإيبارشيات، ويأتي ضمن الأنشطة الروحية للكنيسة المصرية التي عاشت عدة فعاليات كان من ابرزها احتفالية عيد الغطاس التي أقيمت السبت  الموافق ١١ طوبة، وجاءت بعد أيام بعيد الميلاد المجيد والذي جاء بعد صوم ونهضة  الميلاد، لمدة ٤٣ يوما، تخللت طقوس روحية واقامت سهرة "كيهك".