رئيس حزب الوفد
د.عبد السند يمامة
رئيس مجلس الإدارة
د.أيمن محسب
رئيس التحرير
عاطف خليل
رئيس حزب الوفد
د.عبد السند يمامة
رئيس مجلس الإدارة
د.أيمن محسب
رئيس التحرير
عاطف خليل

استكمال فعاليات المؤتمر السنوي للتنمية المستدامة بالأقصر

بوابة الوفد الإلكترونية

تشهد الأقصر، برعاية السيد الرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، استكمال فعاليات مؤتمر التنمية المستدامة في مدينة الأقصر فى دورته الرابعة، الذى يعد الحدث الأكبر مصريًا وإقليميًا، تحت عنوان وشعار "التنمية المستدامة في عالم متغير: مسارات نحو مستقبل مستدام"، بمناقشة دور الاستدامة في تعزيز تنافسية المؤسسات الاقتصادية، ورفع الإنتاجية، وتعزيز المؤشرات الاقتصادية والتنموية لتطبيق مبادرات المسؤولية الاجتماعية من خلال مناقشة عدد هام من المحاور .

 وثمن  محمود فؤاد، نائب رئيس الأورمان، الدور الرائد للرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، وجهوده المخلصة في دعم المجتمع المدني وتعزيز إمكانياته لخدمة المجتمع، مؤكدًا أن دعمه لمسيرة العمل الأهلي في مصر وتوجيهه الدائم لجميع الأجهزة بتذليل الصعاب أمام عمل المؤسسات الأهلية لصالح خدمة المواطنين غير القادرين وتحفيز وتشجيع هذه المؤسسات على العمل التكاملي، جنبا الى جنب مع كل أجهزة الدولة لرعاية الأسر الأولى بالرعاية وتقديم المساعدات لهم؛ مكن الجمعية من تقديم وتكثيف الخدمات الطبية والمشروعات التنموية لأكبر عدد ممكن من غير القادرين خلال السنوات الماضية .

مؤكدًا أن دعم فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي، لمؤتمر الأورمان للتنمية المستدامة، جاء تأكيدًا على الدور الذي تقوم به منظمات المجتمع المدني من اجل تحقيق أهداف التنمية المستدامة لرؤية مصر ٢٠٣٠م.

 مشيرًا إلى أن رؤية الرئيس السيسي لتطوير وتنمية أداء المؤسسات الأهلية أثمرت عن توجه هذه المؤسسات وبشكل أكبر إلى العمل التنموي المستدام، وأنه وفي نطاق عمل الأورمان؛ حرصت الجمعية على الاستجابة السريعة لدعوات الرئيس بأهمية الشراكة مع جميع أجهزة الدولة في الاهتمام بصحة المواطن والارتقاء بالمستوى الصحي والاجتماعي للمصريين.

 موضحًا ان مؤتمر التنمية المستدامة الرابع شهد حضور كل من 7 وزارات، هي؛ التضامن الاجتماعي، والتربية والتعليم والتعليم الفنى، والزراعة واستصلاح الأراضى، والطيران المدنى، الهجرة وشئون المصريين بالخارج، التخطيط والتنمية الإقتصادية، والبيئة، فضلًا عن حضور الخبراء العالميين والمحليين في مجالات التنمية والجهات والهيئات الاقتصادية.

مضيفًا، أن المؤتمر ناقش محاور اساسية بدات من خلال الكشف عن تكافل الذكاء الاصطناعى والاستدامة فى استراتيجيات الشركات من خلال رسم أوجه التشابه مع مبادئ أهداف التنمية المستدامة، والمسؤولية المجتمعية للشركات، والاستدامة البيئية والحوكمة، وأيضا تسليط الضوء على أهمية التعاون الدولى وأطر السياسات ودور مشاركة القطاع الخاص فى تحقيق أهداف التنمية المستدامة، وأخيرا توضيح التحديات التى تواجه تنفيذ أهداف التنمية المستدامة وكيفية استجابة المنظمات لقضايا الاستدامة كجزء لا يتجزأ من استراتيجيتها وصنع القرار ونماذج الأعمال والثقافات.
 يذكر أن جمعية الأورمان  نظمت المؤتمر الأول للتنمية المستدامة، في 2020 في محافظة الأقصر،  بحضور عدد من الوزراء، وخبراء عالميين، وهيئات ومنظمات وجهات اقتصادية وبنكية محلية، عربية، إقليمية ودولية.