رئيس حزب الوفد
د.عبد السند يمامة
رئيس مجلس الإدارة
د.أيمن محسب
رئيس التحرير
د. وجدى زين الدين
رئيس حزب الوفد
د.عبد السند يمامة
رئيس مجلس الإدارة
د.أيمن محسب
رئيس التحرير
د. وجدى زين الدين

رئيس جامعة الأزهر يناقش رسالة تخصص ماجستير لباحث نيجيري

الدكتور سلامة داود
الدكتور سلامة داود رئيس جامعة الأزهر

شارك الدكتور سلامة داود، رئيس جامعة الأزهر، في مناقشة رسالة التخصص (الماجستير) في البلاغة والنقد للباحث النيجيري سحنون عمر إبراهيم بمقر كلية العلوم الإسلاميَّة الأزهريَّة للوافدين بمدينة نصر، تحت عنوان: (بيان القرآن الكريم عن الحقوق الاجتماعية للمرأة - دراسة بلاغية تحليلية).

وقد شارك في المناقشة الدكتور محمود توفيق سعد، أستاذ البلاغة والنقد بكلية الدراسات الإسلامية والعربية للبنات بالقاهرة عضو هيئة كبار العلماء بالأزهر الشريف، مشرفًا، والدكتورة نهلة الصعيدي، أستاذ البلاغة والنقد عميد كلية العلوم الإسلامية الأزهرية للطلاب الوافدين مستشار شيخ الأزهر لشئون الوافدين مشرفًا، والدكتور صالح أحمد عبد الوهاب، أستاذ البلاغة والنقد بكلية البنات الأزهرية بالعاشر من رمضان، مناقشًا.

وفي ختام المناقشة أشادت لجنة الإشراف والمناقشة بالرسالة وموضوعها، وثمنت جهد الباحث، وقررت اللجنة منح الباحث سحنون عمر ابراهيم درجة التخصص (الماجستير) في البلاغة والنقد بتقدير ممتاز.

 

نائب رئيس جامعة الأزهر للوجه: قيمة  مصر ومكانتها بحضاراتها المتعددة تستحق منا الكثير

 

قال الدكتور محمد عبد المالك، نائب رئيس جامعة الأزهر للوجه القبلي بأسيوط: إن قيمة مصر ومكانتها بحضاراتها المتعددة ومكوناتها العديدة التي جعلت لها المكانة المتميزة تستحق منا الكثير والكثير.

جاء ذلك خلال كلمته في افتتاح المؤتمر الوطني لدعم مشاركة المرأة المصرية في الانتخابات الرئاسية الذي تنظمه لجنة خدمة المجتمع بالجامعة بالتعاون مع كافة مؤسسات الدولة الوطنية.

وأوضح نائب رئيس جامعة الأزهر للوجه القبلي أن انعقاد هذا المؤتمر الوطني لدعم مشاركة المراة المصرية في الانتخابات الرئاسية وحثها على النزول إلى صناديق الاقتراع والمشاركة الإيجابية بصوتها يأتي استكمالًا لدورها الريادي في تنمية الوطن واستقراره وفقا لتوجهات موسسة الأزهر الشريف جامعًا وجامعة برئاسة فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، وفضيلة الدكتور سلامة داود، رئيس الجامعة،
وشدد نائب رئيس جامعة الأزهر للوجه القبلي على أهمية دور المرأة في تقدم المجتمع، مشيرًا إلى أنه من هذا المنظور فإن الشريعة الإسلامية كرمت المرأة وبوأتها المكانة الراقية؛ انطلاقًا من أن المرأة هي الأم والزوجة والابنة، وهي نصف المجتمع ومسئولة عن النصف الآخر، بل إنني أقول بأن المرأة هي المجتمع، خاصة وأنها الطبيبة والمهندسة والمعلمة.

جاء ذلك بحضور عمداء ووكلاء كليات جامعة الأزهر، إضافة إلى المشاركة المتميزة من فريق طلاب من أجل مصر بمختلف كليات الجامعة.