رئيس حزب الوفد
د.عبد السند يمامة
رئيس مجلس الإدارة
د.أيمن محسب
رئيس التحرير
د. وجدى زين الدين
رئيس حزب الوفد
د.عبد السند يمامة
رئيس مجلس الإدارة
د.أيمن محسب
رئيس التحرير
د. وجدى زين الدين

"مخاطر السمنة و التعليم ضرورة دينية ووطنية" ندوتين بالشرقية| صور

جانب من الندوة
جانب من الندوة

أكد الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية، أن للمرأة دور كبير فى المجتمع، وهى جزء لا ينفصل عنه بل مكون أساسي له، مشيراً إلى أن الدولة تعمل على تمكين المرأة والمساواة بين الجنسين، من خلال تحقيق أهداف التنمية المستدامة رؤية مصر 2030، موضحاً أن المرأة المصرية تستكمل ما حصدته من إنجازات، في ظل قيادة مصرية حكيمة للرئيس عبد الفتاح السيسي ترعى حقوق المرأة، مشددأ على ضرورة تنظيم الندوات التوعوية الموجهة للمرأة والفتاة ،فى ظل اهتمام الدولة بهذا الملف مشيراً إلى مبادرة رئيس الجمهورية لدعم صحة المرأة المصرية باعتبارها أهم شرائح المجتمع وأكثرها احتياجاً للتوعية والرعاية.

 

وأكدت غادة زاهر رئيس وحدة تكافؤ الفرص بالديوان العام أن وحدة تكافؤ الفرص بمركز فاقوس قامت بتنظيم ندوتين ،الأولى بعنوان "مخاطر السمنة" تناولت إلقاء الضوء (تعريف السمنة وأعراضها - أسباب وعوامل خطر السمنة - علاج وطرق الوقاية من السمنة ). 

 

والندوة الثانية بعنوان "التعليم ضرورة شرعية ودينية ووطنية" وتناولت الندوة (مسئولية الأم لتعليم أسرتها وأهمية التعليم للارتقاء بالوطن حيث ان العلم فريضة على كل مسلم ومسلمة وأن العلوم الشريعة من أعظم العلوم).

 

وتم عقد الندوتين بمقر المدينة الآمنة بمكتبة مصر العامة بفاقوس، وذلك بالتنسيق مع وحدة حماية الطفل ووحدة السكان بمركز فاقوس.

 

يذكر أن الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية، قد أكد على ضرورة الاهتمام بالشباب باعتبارهم الطاقة الفاعلة لبناء الوطن والعمل على شغل أوقات فراغهم بطرق إيجابيه وتوجيهها لخدمة المجتمع وذلك من خلال تنفيذ ورش عمل تدريبية وندوات تثقيفية للشباب والفتيات بمختلف أعمارهم السنية.

 

أشاد المحافظ بالتعاون والتنسيق بين مديرية الشباب والرياضة والمنطقة الأزهرية بالشرقية في تنفيذ فعاليات الموسم الثاني لبرنامج الرواق الأزهري والذي يستهدف الطلائع من أعضاء مراكز الشباب لتصحيح المفاهيم المغلوطة لديهم والرد على التساؤلات التي تدور في أذهانهم وتوجيههم إلى الطريق الصحيح.

 

ومن جانبه أشار الدكتور محمود عبد العظيم وكيل وزارة الشباب والرياضة، إلى استمرار فعاليات الموسم الثاني من برنامج الرواق الأزهري والمُقام تحت رعاية وزير الشباب الرياضة ومحافظ الشرقية وفي إطار الخطة التنفيذية لبروتوكول التعاون المبرم بين الأزهر الشريف ووزارة الشباب والرياضة وذلك بمركز شباب شرقية مباشر التابع لإدارة شباب الابراهيمية وبمشاركة الطلائع من أعضاء وعضوات مركز الشباب.

 

أوضح وكيل وزارة الشباب والرياضة قيام الشيخ محمد صابر والشيخ محمد الشوادفي بتقديم ندوات دينية عن (الغيبه والنميمه وعقوبتهما من القرآن الكريم والسنة النبوية وخطورة نقل الأخبار المغلوطة والشائعات دون التحقق من مصدرها وصحتها وأوضحا أن الفتنة فى الدين والوطن وهى أشد انواع الفتن خطورة على الفرد والمجتمع واستعرضا نماذج مبسطة عن الفتن التى تستهدف النشء وتسعى لتضليله .

 

وأضاف وكيل وزارة الشباب والرياضة أن الهدف من إقامة الرواق الأزهري هو تعريف النشء بالمفاهيم الصحيحة للدين وبناء الشخصية المصرية وتشكيل الوعي للمشاركة في بناء وتنمية المجتمع وذلك من خلال إلقاء محاضرات بالتعاون مع أعضاء لجان الوعظ بالمنطقة الأزهرية والإدارات الفرعية للرواق الأزهري بالمحافظة.

جانب من الندوة