رئيس حزب الوفد
د.عبد السند يمامة
رئيس مجلس الإدارة
د.أيمن محسب
رئيس التحرير
د. وجدى زين الدين
رئيس حزب الوفد
د.عبد السند يمامة
رئيس مجلس الإدارة
د.أيمن محسب
رئيس التحرير
د. وجدى زين الدين

لقي شخصان مصرعهما أثناء تنظيف بئر صرف صحي بأبوتيج

بئر صرف صحي
بئر صرف صحي

لقي شخصان مصرعهما أثناء تنظيف بئر صرف صحي وسقطا فيها بمركز أبو تيج بأسيوط. تلقى مدير الأمن اللواء وائل نصار، إخطارا من مدير مركز شرطة أبو تيج  حيث سقط شخصان في بئر صرف صحي بأبوتيج

وتوجهت سيارات الإسعاف إلى مكان البلاغ، وعثر على الجثتين وهما: "محمود ر. ج."، 56 عاماً، و"أحمد س. ع."، 35 عاماً، وتم انتشال الجثتين ونقلهما إلى مشرحة مستشفى أبوتيج. تحت تصرف النيابة العامة.

وفقًا للتقارير الأولية، كان الشخصان يعملان في عملية تطهير بئر صرف صحي في مدينة أبوتيج عندما وقع الحادث. تم إخطار السلطات المحلية وجهات الطوارئ التي تدخلت بسرعة للتعامل مع الوضع.

يُشتبه في أن السبب وراء حادث السقوط هو انهيار أحد الأجزاء داخل البئر، مما تسبب في وفاة الشخصين على الفور. تم استخراج جثتيهما من البئر ونقلهما إلى المشرحة لإجراء تشريح طبي قبل تسليمهما لأهاليهما.

وقد تمت مباشرة التحقيقات للوقوف على تفاصيل الحادث وتحديد المسؤولية. ويعد هذا الحادث تذكيرًا آخر بأهمية اتخاذ الإجراءات الوقائية اللازمة أثناء العمل في مناطق الأماكن الخطرة مثل البئر الصرف الصحي.

تهدف عمليات تنظيف البيارات الصرف الصحي إلى حماية البيئة وصحة الناس من انتشار الأمراض المعدية. ومع ذلك ، يجب أن يتم تنفيذ هذه الأعمال بطريقة آمنة وفقًا للإرشادات والمعايير الصحية المحددة. يجب أن يتم توفير معدات السلامة اللازمة للعمال وتدريبهم على كيفية التعامل مع المخاطر المحتملة.

يجب أن تكون السلطات المحلية وأصحاب العمل ملتزمين بمراقبة وتفتيش مناطق العمل بانتظام لضمان الامتثال للإجراءات الوقائية. يجب أن يتم توعية العمال حول مخاطر العمل في بيئات خطرة وتزويدهم بالمعرفة والتدريب اللازم للتعامل مع هذه المخاطر.

لقد خسرت المجتمعات المحلية فردين آخرين في هذا الحادث المؤسف. يجب أن يعمل الجميع سويًا لتحسين سلامة مناطق العمل وضمان حماية العمال والحفاظ على سلامتهم. ومن المهم أن يتم اتخاذ دروس من حوادث مثل هذه لتفاديها في المستقبل والعمل على تحسين البنية التحتية وتعزيز ثقافة السلامة.