رئيس حزب الوفد
د.عبد السند يمامة
رئيس مجلس الإدارة
د.أيمن محسب
رئيس التحرير
د. وجدى زين الدين
رئيس حزب الوفد
د.عبد السند يمامة
رئيس مجلس الإدارة
د.أيمن محسب
رئيس التحرير
د. وجدى زين الدين

احتجاجات غاضبة وضخمة لعُمال المطارات في أمريكا

احتجاجات في المطارات
احتجاجات في المطارات الأمريكية

 اندلعت احتجاجات غاضبة وضخمة لعُمال المطارات في مُختلف أنحاء الولايات المتحدة، بسبب تدني للأجور والعوائد الضعيفة في قطاع الطيران الأمريكي، وانطلق الموظفون في أكثر من 15 مطارًا رئيسيًا في أمريكا، وطالبوا بأجور أفضل ورعاية صحية ميسورة التكلفة وإجازة مرضية للعمل الجاد للحفاظ على نظافة المطارات، ومن بين المطارات الرئيسية التي شهدت مسيرات ومُظاهرات حاشدة، شيكاجو ودالاس ولوس أنجلوس ونيويورك وسياتل.

 

اقرأ أيضًا.. أمريكا الأكثر استعدادًا لقيادة الاقتصاد العالمي

 

وفي بوسطن، احتج العُمال على مُمارسات العمل غير العادلة والأجور غير الكافية في مطار تُديره شركة سويس بورت، مُطالبين المطار بزيادة الأجور والمزايا مُنذ بداية وباء كورونا، لكنهم قالوا إنهم واجهوا مُقاومة من قادة الشركات.

 

وقالت رئيسة الاتحاد الدولي لموظفي الخدمة ماري كاي هنري، إن عُمال المطار "ضحوا بصحتهم كعاملين أساسيين على مدار ما يقرب من 3 سنوات، ليتم مُعاملتهم على أنهم أي شيء آخر".


وعانت صناعة الطيران من تأخيرات وإلغاء مُتكرر للرحلات هذا العام مع ارتفاع الطلب على السفر وتُعاني الشركات من نقص في الموظفين

بسبب الوباء، كما طالب الطيارون أيضًا بأجور أفضل من شركات الطيران هذا العام حيث يدفع عمال الخطوط الأمامية إلى نفس الشيء مع مشغلي المطارات، واعتمدت كُل من شركات الطيران ومشغلي المطارات على المقاولين في العديد من أجزاء الأعمال، مما أدى إلى انخفاض الأجور، ويعمل موظفو المطار في عدد من الوظائف، بما في ذلك مناولة الأمتعة، ومنظفات المقصورة، والحراس، وحراس الأمن، ومرافقي الكراسي المتحركة وغيرها.

 

من ناحية أخرى، أعلنت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا، بأن الولايات المتحدة الأمريكية تُخطط لإشعال الصراع في أوكرانيا على الأقل حتى نهاية عام 2025، قائلةً "من المُمكن استنتاج ذلك من الوثائق التي لا تُخفيها واشنطن عن أحد".