رئيس حزب الوفد
د.عبد السند يمامة
رئيس مجلس الإدارة
د.أيمن محسب
رئيس التحرير
د. وجدى زين الدين
رئيس حزب الوفد
د.عبد السند يمامة
رئيس مجلس الإدارة
د.أيمن محسب
رئيس التحرير
د. وجدى زين الدين

تفريغ كاميرات مراقبة مكان إلقاء أم طفليها في النيل بالجيزة

بوابة الوفد الإلكترونية

تحفظت الأجهزة الأمنية بالجيزة على كاميرات المراقبة بمحيط واقعة إلقاء سيدة طفليها التوأم في مياه النيل والانتحار ورائهما لمعاناتها من مرض نفسي؛ لتفريغها وكشف تفاصيل الحادث ومعرفة وجود شبهة جنائية من عدمه.

تلقت أجهزة الأمن بمديرية أمن الجيزة بلاغا من شرطة النجدة بقيام سيدة بإلقاء طفليها، ونفسها في مياه النيل، وعلى الفور، انتقلت الأجهزة الأمنية مدعومة بسيارات الإسعاف إلى مكان الحادث.

وبالفحص، تبين قيام سيدة بإلقاء طفليها التوأم البالغين من العمر 9 سنوات في النيل، ثم قفزت خلفهما، ولقيت حتفها غرقا مع الطفلين، وتم تحرير المحضر اللازم بالواقعة.

حبس مسجل خطر لاتهامه بالاتجار في الأسلحة النارية

وفي وقت سابق أمرت نيابة جنوب الجيزة، بحبس مسجل خطر، لاتهامه بالاتجار في الأسلحة النارية والذخائر غير المرخصة وإدارة ورشة لتعديل وإصلاح الأسلحة دون ترخيص في بولاق الدكرور.

أكدت معلومات وتحريات الإدارة العامة لمكافحة الأسلحة والذخائر غير المرخصة قيام (صاحب محل أدوات صيد "له معلومات جنائية" - مقيم بدائرة قسم شرطة بولاق الدكرور بالجيزة) بالإتجار فى الأسلحة النارية والذخائر وإدارة ورشة لتعديل وإصلاح الأسلحة النارية أسفل العقار سكنه بدون ترخيص.

عقب تقنين الإجراءات تم ضبطه، وبحوزته (15 طبنجة معدلة – أجزاء وقطع غيار التصنيع – أدوات التصنيع – 4 مسدس صوت – 10 بنادق ضغط هواء  وعدد من الطلقات) ، وبمواجهته أقر بحيازته للأسلحة النارية بقصد الإتجار.

تم اتخاذ الإجراءات القانونية.


كما تمكنت الأجهزة الأمنية بوزارة الداخلية ، من ضبط عناصر تشكيل عصابي تخصص نشاطه الإجرامي في تزوير المحررات الرسمية، في إطار جهود أجهزة وزارة الداخلية لمكافحة الجريمة بشتى صورها لاسيما جرائم تزوير المحررات.

أكدت معلومات وتحريات قطاع الأمن العام بمشاركة قطاع الأحوال المدنية قيام تشكيل عصابي ضم (4 أشخاص لإثنين منهم معلومات جنائية") تخصص نشاطهم فى تزوير المحررات الرسمية بنطاق محافظتي (البحيرة – الجيزة).

عقب تقنين الإجراءات تم ضبطهم ، وبمواجهتهم اعترفوا بممارستهم ذلك النشاط الإجرامي وأقر أحدهم بقيامه بتزوير المحررات ، وقيام باقي المتهمين بالتواصل مع العملاء الراغبين فى الحصول على الأوراق المزورة عبر مواقع التواصل الاجتماعي ، كما ضبط بحوزتهم (6 أختام وأكلاشيهات منسوبة لجهات حكومية مختلفة - الأجهزة والأدوات المستخدمة في التزوير - عدد من أصول وصور ضوئية لشهادات ومستندات مزورة ومعدة للتزوير لجهات مختلفة – مبالغ مالية - 10 هواتف محمولة).

تم اتخاذ الإجراءات القانونية.