رئيس حزب الوفد
د.عبد السند يمامة
رئيس مجلس الإدارة
د.أيمن محسب
رئيس التحرير
د. وجدى زين الدين
رئيس حزب الوفد
د.عبد السند يمامة
رئيس مجلس الإدارة
د.أيمن محسب
رئيس التحرير
د. وجدى زين الدين

الشيخ زايد بن سلطان.. قصة رمز نجاح الإمارات العربية المتحدة

الشيخ الراحل زايد
الشيخ الراحل زايد بن سلطان آل نهيان مؤسس الامارات

الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان أسم سُجل في صفحات التاريخ من ذهب، شخصية قيادية استثنائية حياته عبارة عن رحلة ممتدة لسنوات من العطاء والمحبة لبلاده الإمارات، فهو من وضع البنية التحتية للإمارات السبع وحول رمال الصحراء الصماء لأرض خضراء تدب فيها الحياة ينعم فوقها الإنسان بروح مليئة بالرخاء والرفاهية والسعادة، فهو من حقق نقلة حضارية وطفرة تقدمية ملموسة في وقت قياسي ليضع الإمارات العربية المتحدة لبداية طريق العالمية.

إقرأ أيضًا: العيد الوطني الـ49.. قصة أعز أيام الإمارات المتصالحة وأغلاها

يعتبر الشيخ زايد بن سلطان أحد الشخصيات المؤثرة والمهمة ليس فقط على الساحة العربية بل على المستوى العالمي أيضًا، لما له من مبادرات تحمل في طياتها قيم التسامح والاتحاد، فكان دائمًا يسعى للسلام والوحدة ليس فقط على مستوى بلاده بل بين الدول العربية عامة.

هو صاحب الفضل في توحيد الإمارات السبع وتأسيس دولة الإمارات، فبعد تنصيبه حاكمًا على إمارة أبو ظبي اتفق مع الراحل الشيخ راشد بن سعيد آل مكتوم الذي كان يحكم إمارة دبي حينها، بأن يوحدوا الإمارتين معًا ليوافق الأخير، ثم قاموا بعرض نفس الطلب على باقي الإمارات الخمس، وهم:"الشارقة، عجمان، ام القيوين، الفجيرة ورأس الخميرة"، ووافق حكام الأربع إمارات وتأسس الاتحاد في 2 ديسمبر 1971، ليعلن عن تأسيس دولة الإمارات وتم تنصيبه رئيسًا لها، ثم أنضمت إمارة رأس الخيمة لهم في فبراير 1972، ليعيش من وقتها 33 عامًا واهبًا حياته لخدمة شعبه وبلاده والعمل على تطورها، حتى يغادر عالمنا في 2004.

في اليوم الوطني49.. الشيخ زايد يضع لبنة تطوير الإمارات

ولد الشيخ زايد في 1918، في مدينة أبو ظبي، وهو ابن الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان حاكم الإمارة، وله أربعة أشقاء هو أصغرهم، تولى حكم مدينة العين 1946 بإمارة أبو ظبي وحقق بها انجازات كبيرة وملحوظة منها افتتاح أول مدرسة بالمدينة وكانت تحمل أسم "المدرسة النهيانية"، كما عمل على إنشاء شبكة طرق ومستشفى وسوق تجاري الأمر الذي طور المدينة وغيرها بطريقة تخدم مواطنيها، وبرغم من ندرة المياه في تلك الفترة إلا أنه أعاد النظر في حقوق الملكية للمياه وجعلها متوفرةً لجميع السكان، وعمل على توزيعها بالتساوي على جميع المناطق، بجانب تسخير جزء منها لزيادة المساحات الزراعية.

ليترك أثره وسيرته الطيبة بمنطقة العين حتى نهاية حكمه بها ليتولى بعد ذلك حكم إمارة أبو ظبي 1966 خلفًا لأخيه الكبير "الشيخ شخبوط بن سلطان آل نهيان"، وذلك جاء بموافقة جماعية من العائلة الحاكمة، لتبدا البلاد عصر جديد خاصة مع اكتشاف النفط بالمنطقة.

عُرف عنه الحكمة وحب عمل الخير وتمسكه بالقيم الإنسانية ونشرها بين أفراد شعبه، فرسخ فكرة الحوار بين ابناء شعبه وبين علاقة دولته بدول الجوار ودول العالم اجمع، كما كان يدعو للتسامح والاعتدال والعيش المشترك، عمل على جعل دولته من ابرز الدول التي تحترم الاختلاف وتتقبل الأخر مهما كانت جنسيته وأفكاره، وناصر لحقوق المرأة.

في اليوم الوطني49.. مواقف الراحل الشيخ زايد بن سلطان مع دول الجوار

اشترك الشيخ زايد مع أمير

الكويت الراحل الشيخ جابر الأحمد الصباح فى فكرة تأسيس مجلس التعاون لدول الخليج العربي وهم الإمارات والكويت والسعودية وقطر والبحرين وسلطنة عمان، وتم تأسيس مجلس التعاون لدول الخليج العربي فى يوم 25 مايو 1981 فى مدينة ابو ظبى، ومن اشهر أقواله عن التعاون الخليجي:"إن قوة الخليج في وحدته الاقتصادية، لأنها التحدي الحقيقي الذي سيثبت فيه الإنسان الخليجي مكانته التي يستحقها، ولأن القوة الاقتصادية هي المقياس الحقيقي للقوة الذاتية الخليجية، تعويضًا للتخلف، واندفاعًا نحو التقدم والرقي".

إقرأ أيضًا: صحف الإمارات فى اليوم الوطني: صنعت تاريخا عظيما وضعها بين الدول الكبرى

تم بفضله حل الخلافات مع المملكة العربية السعودية المتعلقة بحدود البلدين، حيث حُلت المشكلة بتوقيع معاهدةٍ لترسيم الحدود بين الدولتين، كما ساهم في العديد من عمليات حفظ السلام، منها عملية استعادة الأمل في الصومال مع الأمم المتحدة، والوساطة في الحرب الأهلية في اليمن، وعملية حفظ السلام في كوسوفو مع حلف الناتو، والعمل لعقد مؤتمرٍ لإنقاذ لبنان من الحرب الأهلية.

كان له دور واضح في مساندة القضية الفلسطينية، كما ساند مصر بحرب اكتوبر حين اعلن قطع البترول عن الدول التي تساند إسرائيل في حربها على مصر، مما شكل ضغط كبير على العدو وأثر في الموقف الدولي لمصلحة العرب، بينما كان الوزراء العرب أصدروا قرارهم بخفض الإنتاج بنسبة 5% كل شهر، ليقول عبارته الشهيرة "إن البترول العربي ليس أغلى من الدم العربي" .

جوائز وتقدير

حاز الشيخ زايد حاكم دولة الإمارات العربية المتحدة الأسبق على العديد من الجوائز العالمية والعربية منها: الوثيقة الذهبية عام 1985 في جنيف، ورجل عام 1988 في باريس، بجانب وشاح جامعة الدول العربية 1993، والوسام الذهبي للتاريخ العربي 1995، ودرع العمل 1996 من منظمة العمل العربية، بالإضافة إلى أبرز شخصية عالمية 1998 في باريس.

وفاة الشيخ زايد بن سلطان مؤسس الإمارات

رحل الشيخ زايد بن سلطان عن عالمنا في 2004، تاركًا سيرة طيبة واثرًا يحيا عليه ابناء شعبه حتى الآن، ومواقف لا تنسى بدول العالم المختلفة.