رئيس حزب الوفد
د.عبد السند يمامة
رئيس مجلس الإدارة
د.أيمن محسب
رئيس التحرير
د. وجدى زين الدين
رئيس حزب الوفد
د.عبد السند يمامة
رئيس مجلس الإدارة
د.أيمن محسب
رئيس التحرير
د. وجدى زين الدين

مصرع طفل وإصابة أسرته في حادث تصادم بالشرقية

جثة طفل- أرشيفية
جثة طفل- أرشيفية

 لقي طفل مصرعه، فيما أصيب والداه وشقيقته بكدمات وإصابات بالغة بأنحاء متفرقة بالجسد، اليوم الإثنين، إثر وقوع حادث تصادم بين سيارة ودراجة بخارية "موتوسيكل" يستقلونه بدائرة مركز شرطة الحسينية بالشرقية.

 

 كان اللواء عاطف مهران، مدير أمن الشرقية، تلقى إخطارًا من العميد عمرو رؤوف، مدير المباحث الجنائية، يفيد بورود بلاغ بوقوع حادث تصادم بين سيارة ودراجة بخارية "موتوسيكل" بدائرة مركز شرطة الحسينية.

 تبين أن الموتوسيكل كان يقوده فلاح، ويصطحب معه زوجته وطفليه، حيث صدمتهم سيارة مجهولة ولاذ قائدها بالفرار.

 

 أسفر الحادث عن مصرع الطفل "زياد أسامة مهدي محمد محمد"، 3 سنوات، وإصابة شقيقته "ريناد"، سنة ونصف، بنزيف بالمخ، ووالده "أسامة"، 26 سنة، فلاح، بنزيف بالمخ، ووالدته "زهراء مصطفى علي"، 26 سنة، ربة منزل، كسر بالفك السفلي، فيما جرى نقل الزوجين والطفلة إلى مستشفى "الحسينية" المركزي، وإيداع الطفلة بوحدة العناية المركزة، وتحويل الأب لقسم المخ والأعصاب.

 

 فيما تحرر عن ذلك المحضر رقم 7768 إداري الحسينية لسنة 2019، وجرى التحفظ على الجثة بمشرحة المستشفى تحت تصرف النيابة العامة، التى أمرت بسرعة ضبط قائد السيارة المتسببة فى الحادث، وطلبت تحريات المباحث حول الواقعة.

 

 كما لقي شخص مصرعه، فيما أصيب 4 آخرون بكدمات وسحجات، فى حادث تصادم

وقع بين دراجة بخارية توك توك وموتسيكل بدائرة مركز أولاد صقر، وتم نقل الجثة والمصابون إلى مستشفى أولاد صقر العام، وبالعرض على النيابة العامة قررت بمعرفة أحمد التليت، مدير نيابة أولاد صقر، وبإشراف المستشار أحمد خفاجى، المحامى العام لنيابات شمال الشرقية، التصريح بالدفن.

 

 تلقى اللواء عاطف مهران، مساعد وزير الداخلية، مدير أمن الشرقية، إخطارًا من العميد عمرو رؤوف، مدير المباحث الجنائية، يفيد بوقوع حادث تصادم بدائرة مركز شرطة أولاد صقر، وتبين من التحريات الأولية، وقوع حادث تصادم بين دراجة بخارية توك توك، وموتوسيكل.

 

 أسفر ذلك عن مصرع شخص وإصابة 4 آخرين بكدمات وسحجات، وتم نقل الجثة والمصابون إلى مستشفى أولاد صقر العام لتلقى الإسعافات الأولية، والتحفظ على الجثة بمشرحة المستشفى، وبالعرض على النيابة صرحت بالدفن وطلبت تحريات المباحث حول الواقعة.