رئيس حزب الوفد
د.عبد السند يمامة
رئيس مجلس الإدارة
د.أيمن محسب
رئيس التحرير
د. وجدى زين الدين
رئيس حزب الوفد
د.عبد السند يمامة
رئيس مجلس الإدارة
د.أيمن محسب
رئيس التحرير
د. وجدى زين الدين

ندوة عن مكافحة الفساد بمركز إعلام بنها

جانب من ندوة حول
جانب من ندوة حول مكافحة الفساد

قال الكاتب الصحفى عبد النبى الشحات نائب رئيس تحرير جريدة الجمهورية، إن توافر الإرادة السياسية والشعبية يصنع الفارق في مواجهة الفساد، مشيرا إلى أن قضية مكافحة الفساد تاجر بها الكثير من السياسيين والتنفيذيين، وتحدثوا عنها بينما كان الفساد يعشش على بعد أمتار منهم، مشيرا إلى أن برلمان 2010 كان بمثابة القشه التى قسمت ظهر البعير، حيث كان أيقونة ثورة 25 يناير ضد الفساد والفاسدين وبعد ثورة يناير هناك الآلاف ممن تم تعيينهم في الجهاز الإدارى بالدولة بالفساد.

وأوضح نائب رئيس تحرير الجمهورية أن الفساد ليس بالرشاوى والعمولات فقط بل أن الفساد يمتد إلى تعطيل مصالح  الناس أيضا فى بعض الجهات الحكومية، مؤكدا أنه فى السابق لم تكن هناك إرادة سياسية موجودة لمواجهة الفساد، أما الآن فلدينا قياده سياسية نراها جميعا تدك حصون الفساد والأمثلة كثيرة وليس

أدل على ذلك من أن تقوم الأجهزة الرقابية بالقبض على وزير فى ميدان التحرير عقب خروجه من مجلس الوزراء بتهمة الرشوة وأن يتم القبض على عضو بمجلس الدوله بتهمة الرشوة أيضا وغيرها من القضايا التى قامت الأجهزة بضبطتها.

جاء ذلك خلال الندوة التى عقدها مركز النيل للإعلام ببنها حول دور الإعلام فى مواجهة الفساد.

 

وترأس الندوة الدكتور رمضان عرفه مدير المركز بحضور الدكتور عبدالرحمن مشهور رئيس جمعية الإعلام وحقوق الإنسان وسامى عبدالوهاب عضو الهيئة العليا لحزب الكرامة ومنصور موسى مدير العلاقات العامة بشركة مياه الشرب.